خطة للتعامل مع فرق الاستجابة السريعة للطوارئ الصحية

هلا أخبار – ناقش المركز الوطني لمكافحة الأوبئة والأمراض السارية، في اجتماع عقد أخيرا، وضع فرق الاستجابة السريعة في المؤسسات الوطنية المختلفة وتطوير عملها.

ووفق بيان للمركز اليوم الأحد، قالت رئيسة المركز الدكتورة رائدة القطب، إن الاجتماع يهدف إلى توفير فهم واضح لفرق الاستجابة السريعة، حول خصائصها، وتكوينها، ومعايير تفعيلها ودورها في حماية المجتمع من المخاطر الصحية.

وبحسب البيان، يأتي الاجتماع الذي حضره، ممثلون عن وزارات، الزراعة، والبيئة، والمياه والري، إضافة إلى الخدمات الطبية الملكية، ضمن خطة عمل المركز في تطوير فرق الاستجابة الوطنية للطوارئ الصحية.

وبحث الاجتماع، الخطوات اللازمة لتحديد أعضاء فرق الاستجابة الوطنية السريعة للطوارئ الصحية في المؤسسات المختلفة، وتفعيلها في الوقت المناسب، وبطريقة فعالة مبنية على الدليل العلمي.

وناقش المشاركون، الخطوات اللازمة لبناء قاعدة بيانات شاملة لفرق الاستجابة السريعة على المستوى الوطني، بما في ذلك الموارد البشرية، والقدرات اللوجستية والمعايير الرئيسية الواجب اتباعها لتطوير فرق الاستجابة للطوارئ الصحية على المستوى الوطني.

ووضع المركز بالتعاون مع وزارة الصحة والجهات المعنية كافة، خطة عمل للتعامل مع فرق الاستجابة السريعة، وبناء وتحسين قدراتها وكفاءتها، تتضمن مراجعة وتحديث المبادئ التوجيهية، والاستراتيجيات والسياسات وإجراءات التشغيل القياسية لهذه الفرق، فضلاً عن بناء قدرات فرق الاستجابة السريعة ومواءمة آليات عملها مع أحدث التطورات العلمية والعملية.

وأكد المركز ضرورة تعاون جميع الأطراف المعنية وتنسيق جهودها لتحقيق الهدف المشترك المتمثل في حماية الصحة العامة، وضمان كفاءة وقدرات فرق الاستجابة السريعة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق