“البحوث الزراعية”: نسعى لتطوير مختبرات التربة

هلا أخبار – قال مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية، الدكتور نزار حداد، إن المركز يسعى منذ نشأته لتطوير مختبرات التربة بالتعاون مع الشركاء المحليين والدوليين، لإيجاد حلول للتحديات التي تواجه القطاع الزراعي وخاصةً المتعلقة بالتربة والمياه.

وأضاف حداد خلال اختتام دورة متقدمة اليوم الخميس، حول “التدريب على تحاليل التربة” أن الدورة ستمكّن المهندسين الزراعيين العاملين في المختبرات من إجراء فحوصات جديدة ولأول مرة في المركز تتعلق بفيزياء التربة، بالشراكة مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، ضمن مشروع شبكة التربة العالمية.

وأشار إلى أن الدورة استهدفت موظفي المركز في مختبرات التربة والمياه، علاوةً على تقديم الخدمات المخبرية الفُضلى للمزارعين، والمهندسين الزراعيين، والباحثين، والعاملين في القطاع الخاص والأكاديميين والباحثين في الجامعات الخاصة والحكومية بأسعار رمزية خدمةً للقطاع الزراعي وتحقيقاً للتنمية الزراعية الشاملة.

من جهته، بيّن مدير مديرية المختبرات، الدكتور نبيل بني هاني، أهمية الدورة في إدخال فحوصات مخبرية جديدة، والحصول على الاعتمادية العالمية للفحوصات الموجودة في المديرية، بالإضافة إلى بناء قدرات المهندسين الزراعيين والعاملين في المختبرات.

وأشارت رئيس قسم التربة والمياه، المهندسة إسراء الخرابشة، إلى أن الدورة اشتملت على مواضيع علمية متقدمة على يد الخبير العربي المتخصص في إجراء الفحوصات البروفسور محمد ضيف الله من دولة السودان الشقيقة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق