“التنمية”: أهمية استمرار التعاون مع النرويج لدعم دمج ذوي الإعاقة

هلا أخبار – أكدت وزيرة التنمية الاجتماعية وفاء بني مصطفى أهمية استمرار التعاون مع حكومة النرويج في دعم سياسات الأردن في دمج الأشخاص ذوي الإعاقة للنهوض بواقعهم، للوصول إلى مجتمعات دامجة.

وأشادت بني مصطفى خلال لقائها في مكتبها اليوم الثلاثاء، السفير النرويجي في الأردن ايسبن ليندباك، ومرافقاه الوزير المستشار ونائب رئيس البعثة ريتا صنبارج والسكرتير الأول أولي ريتشارد، بالعمل المشترك بين البلدين.

وبينت أهمية الدور الذي تضطلع به الوزارة في مجال الحماية الاجتماعية ودور الحضانات وبرامج تعزيز الإنتاجية، مشيرة إلى أن إطلاق استراتيجية المرأة في رؤية التحديث الاقتصادي، تأتي ضمن خطة ونهج الحكومة لتنفيذ توجيهات ورؤى جلالة الملك عبدالله الثاني.

وأكد ليندباك، من جهته، استمرار البرامج التي تقدمها الحكومة النرويجية بدعم سياسات الأردن في دمج الأشخاص ذوي الإعاقة، مشيدا بإطلاق استراتيجية المرأة في رؤية التحديث الاقتصادي.

وأشار إلى الصدى الكبير للكلمة المتلفزة لجلالة الملك عبد الله الثاني في افتتاح أعمال القمة العالمية للأشخاص ذوي الإعاقة، والتي عقدت في 17 شباط الماضي.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق