زراعة إربد: مهرجان الرمان في 26 الشهر المقبل

هلا أخبار – أعلن مدير زراعة محافظة إربد الدكتور عبدالحافظ أبو عرابي، اليوم الاثنين، أن موعد مهرجان الرمان والمنتجات الريفية الرابع عشر لمحافظة اربد، سينطلق في 26 الشهر المقبل في مدينة الحسن الرياضية.

وأشار أبو عرابي خلال اجتماع عقدته اللجنة التحضيرية للمهرجان، اليوم، إلى أن قطاع الرمان من أهم القطاعات الاستراتيجية في إربد، نظرا لإعتماد أسر ومزارعين على هذا القطاع الحيوي المهم، إذ تقدر المساحة المزروعة بأشجار الرمان بإربد بنحو 3 آلاف دونم، تنتج سنويا حوالي 6 الآف طن من الرمان.

وبين أن المهرجان الذي يقام برعاية وزير الزراعة المهندس خالد حنيفات، أصبح معلما زراعيا وثقافيا في إربد، ومنفذا تسويقيا مهما للرمان والمنتجات الريفية، ومصدرا للدخل للعديد من الأسر.

وأشار أبو عرابي إلى أن المهرجان يعرض فيه منتجات غذائية عديدة ذات مواصفات عالية الجودة وتتمتع بسمعه طيبة لدى المستهلك تحت اسم “المنتج البلدي”، مؤكدا أنه سيضم أجنحة متعددة ومنها جناح الرمان الرئيس ومنتجاته المنوعة، وأخرى للمنتجات الريفية والحرف اليدوية والمأكولات الشعبية.

وفي سياق آخر، قال أبو عرابي إن مديرية زراعة إربد اتخذت جميع التدابير والإجراءات والاستعدادات اللازمة للمشاركة في حملة وطنية لتحصين الثروة الحيوانية من مرض الحمى القلاعية.

وأضاف، خلال اجتماع للفرق المشاركة في الحملة عقد في المديرية، اليوم، أن الحملة ستعمل على تحصين الثروة الحيوانية بجميع ألوية إربد وقراها، مشيرا إلى تشكيل 15 لجنة من أطباء بيطريين ومهندسين زراعيين وفنيين تمريض مجهزين بجميع التجهيزات والآليات والمواد اللازمة، ستزور جميع مربي الثروة الحيوانية من أبقار وأغنام وماعز والكشف عليها جميعها.

وأشار إلى أنه بجانب الحملة سيجري التأكد من حيازات الثروة الحيوانية، لشطب وإزالة الوهمية منها والتأكد من مطابقتها بالأعداد المسجلة لدى مديريات الزراعة.

ودعا أبو عرابي مربي الثروة الحيوانية إلى التعاون مع هذه الحملة لتحصين المواشي وزيادة مناعتها وانتاجيتها، مشيرا إلى أن مرض الحمى القلاعية من الأمراض السارية المعدية التي تصيب الثروة الحيوانية؛ لذلك تقوم وزارة الزراعة بتحصين المواشي من هذا المرض الخطير.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق