الصفدي: بحثت مع المغرب تسهيل إصدار التأشيرات

هلا أخبار – قال نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي إنه سيجري التحضير لانعقاد اللجنة العليا الأردنية المغربية المشتركة في أقرب وقت بناء على ما تم انجازه في المغرب عام 2016.

وأعلن الصفدي، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره المغربي ناصر بوريطة،الإثنين، عن بحث الأردن والمغرب آليات تسهيل عملية إصدار التأشيرات ودخول مواطني البلدين، لافتا إلى أهمية زيادة التعاون الثنائي.

وأكد الصفدي للوزير المغربي “موقف الأردن الثابت في دعم الوحدة الترابية وضرورة حل الصحراء المغربية وفق قرارات الأمم المتحدة وعلى أساس مبادرة الحكم الذاتي وبما يضمن ويحمي الوحدة الترابية للمغرب وسيادته على أراضيه”.

وقال الصفدي “نعمل على تطوير العلاقات الثنائية مع المغرب برعاية مباشرة وتوجيهات مستمرة من قائدي البلدين، حيث إن لقاء اليوم، جاء استكمالا لعملية التشاور والتنسيق المستمر بين الأردن والمغرب.”

وأضاف الصفدي “مصممون على الاستمرار في العمل من أجل تطوير العمل بمختلف المجالات والبناء على البيان المشترك الذي صدر عن لقاء القمة بين صاحبي الجلالة في المغرب في عام 2019 وإيجاد السبل التي تتيح توسعة التعاون بين المملكتين بما ينعكس خيرا على البلدين.”

وحول القضية الفلسطينية، أوضح الصفدي “أنها كانت في مقدم ما بحثنا ونتفق على أنها القضية المركزية وأن الحل الوحيد وتحقيق السلام الشامل والعادل لن يكون إلا عبر حل الدولتين والذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران من عام 1967”.

وأضاف الصفدي أنه جرى بحث “الجهود التي سنستمر بالعمل معا فيها من أجل العودة إلى مفاوضات جادة وفاعلة تأخذنا اتجاه التقدم نحو السلام الشامل والعادل والذي لن يتحقق إلا بعد أن يأخذ الفلسطينيون حقوقهم ومقدمها حصولهم على الدولة المستقلة ذات السيادة على ترابهم الوطني”.

كما تابع الصفدي أن اللقاء يعقد قبيل انعقاد اجتماع المجلس الوزاري العربي لجامعة الدول العربية حيث جرى بحث مختلف القضايا التي ستكون على أجندة الاجتماع و”متفقان على أن تفعيل العمل العربي المشترك هدف لنا وضرورة لابد منها من أجل أن نستطيع أن نحدث تقدما في جهودنا المشتركة وحل الأزمات الإقليمية وتحقيق الأمن والاستقرار والذي تحتاجه منطقتنا.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق