تقديم عروض الناقل الوطني في 31 تشرين الأول المقبل

وزير المياه والمطورين المؤهلين للناقل الوطني يعقدون اجتماعهم الثاني

هلا أخبار – عقد وزير المياه والري المهندس محمد النجار، اليوم الثلاثاء، الاجتماع الثاني مع المطورين المؤهلين لمشروع الناقل الوطني.

واستمع النجار خلال الاجتماع، الذي يسبق تقديم العروض المقرر في 31 تشرين الأول المقبل، إلى استفسارات المطورين للمشروع حول جميع الإجراءات القانونية والمالية والعقدية والفنية التي ستسهل إحالة العطاء والبدء بالإنشاءات في موعدها المقرر بغضون 15 شهرا من الآن.

وبين النجار، أن مشروع الناقل الوطني يُعد من أولى أولويات الحكومة لتأمين مياه الشرب للمواطنين، وتنفيذا للتوجيهات الملكية السامية بالإسراع بتنفيذ المشاريع التي تضمن تحقيق الأمن المائي الوطني، خاصة في ظل الزيادة السكانية في المملكة التي يقدر عدد سكانها حاليًا بحدود 11 مليون نسمة.

وأكد أن المشروع يتيح للوزارة تنفيذ خططها الاستراتيجية المتعلقة بتحسين واقع المياه الجوفية، ومشاكل الضخ الجائر من الآبار الجوفية لاستعادة قدرتها على التخزين المائي عبر السنوات المقبلة.

من جهتهم، أبدى مندوبو المطورين المؤهلين ارتياحهم لهذا الاجتماع الذي سيسهل عليهم تقديم العروض في الوقت المحدد لتنفيذ المشروع وتشغيله في المواعيد العقدية المقررة لمواجهة نقص المياه في الأردن وتحسين التزويد المائي واستمراريته.

ويتكون مشروع الناقل الوطني بعناصره الرئيسة من محطة مأخذ على الشاطئ الجنوبي لخليج العقبة، ومحطة تحلية وضخ في العقبة، وخط ناقل بطول حوالي 450 كيلومترا، ويوفر مصدرا مستداما لمياه الشرب بواقع 300 مليون متر مكعب، ويسد الفجوة الحالية بين المطلوب والمتوفر من المياه، وهو مشروع وطني بامتياز لا يرتبط بأي ارتباطات سياسية.

وحضر الاجتماع أمين عام سلطة المياه المهندس بشار البطاينة، والأمناء العامون لوزارات: المياه والري الدكتور جهاد المحاميد، والتخطيط والتعاون الدولي مروان الرفاعي، والمالية الدكتور عبدالحكيم الشبلي، بالإضافة إلى مدير عام دائرة العطاءات الحكومية المهندس محمود خليفات، ومدير وحدة الشراكة بوزارة الاستثمار المهندسة ليلى طشامنة، ومساعد أمين عام وزارة الطاقة والثروة المعدنية المهندس يعقوب مرار، وعدد من المعنيين. (بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق