إنجاز تنظم المسابقة النهائية لبرنامجي تأسيس الشركة ونحن قادة المجتمع

هلا أخبار – نظمت مؤسسة إنجاز المسابقة النهائية لبرنامج تأسيس الشركة وبرنامج نحن قادة المجتمع ضمن نشاطات مشروع “شباب قادر على التكيف مع التغيرات وممكن اجتماعيا واقتصاديا”.

وشارك بالمسابقة مجموعة من طلبة المدارس المستفيدين من البرامج التي يتم تنفيذها ضمن المشروع.

وقالت إنجاز، في بيان اليوم الاثنين، إن برنامج تأسيس الشركة وبرنامج نحن قادة المجتمع، يهدف إلى تحفيز الطلبة على العمل الريادي والريادة المجتمعية وتأسيس شركاتهم الناشئة من خلال تثقيفهم ومدهم بالمعلومات الأساسية التي تساعدهم في بناء المعرفة الكلية حول مفهوم الريادة بشقيها الريادة المجتمعية وريادة الأعمال من خلال جوانب البرنامجين المعرفية والتطبيقية، ومن خلال مجموعة من المتطوعين أصحاب الخبرة، الذين نقلوا خبراتهم العلمية والعملية للطلبة المشاركين.

وقدمت الفرق المشاركة في المسابقة عروضا عن منتجاتها وخدماتها أمام لجان التحكيم المكونة من نخبة من القادة والخبراء في الأعمال التجارية والريادية والذين قيموا أعمال الفرق وفقا لمعايير معتمدة.

وأعلنت لجان التحكيم عن الفرق الفائزة بالمسابقة في برنامج تأسيس الشركة وبرنامج نحن قادة المجتمع، حيث فاز عن برنامج تأسيس الشركة بالمركز الأول، فريق “ميداليات السعادة” من مدرسة أم مطاع الأسلمية الأساسية للبنات، الذي يعمل على تصنيع ميداليات بشكل يدوي من الصوف من قبل الطالبات، ويتم بيعها وتسويقها على مواقع التواصل الاجتماعي لإعادة إحياء نسج الصوف والأعمال اليدوية في المجتمع.

وحصل على المركز الثاني فريق “من الأرض إلى الأرض” من مدرسة البتراء الأساسية للبنات، وتتلخص فكرة المشروع في استخدام بقايا الطعام الزائد لإنتاج سماد طبيعي مخصص للاستخدام المنزلي مما يعمل على إعادة تدوير بقايا الطعام بوجه مفيد، فيما حصل على المركز الثالث فريق “هيرنغ لوس سوليوشنز” من مدرسة ضرار بن الأزور الثانوية للبنين وهو عبارة عن تطبيق يهدف إلى مساعدة الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في السمع من خلال تحويل الكلام إلى لغة الإشارة، ومساعدة الأشخاص ضعيفي البصر من خلال توظيف الذكاء الاصطناعي وتحويل الكلام المكتوب إلى صوت مسموع.

أما برنامج نحن قادة المجتمع، فقد فاز بالمركز الأول فريق “كووبيريشن” من مدرسة ضرار بن الأزور الثانوية للبنين، وتلخصت فكرة الفريق بتصميم ثلاجة متنقلة مخصصة لمرضى السكري لحفظ إبر الأنسولين بحيث يمكن شحنها بوسائل الشاحن المتنقل بهدف تسهيل استخدامها في أي مكان عند الحاجة.

وحصل على المركز الثاني فريق “نفيد غيرنا” من مدرسة الحسين الثانوية للبنات، وتسعى فكرة المشروع إلى استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لجمع الكتب القديمة وإعادة توزيعها وبيعها للمكتبات والأفراد بأسعار تشجيعية للحث على القراءة بشكل واسع من الكتب، وفاز بالمركز الثالث فريق “النافذة الذكية” من مدرسة أم مطاع الأسلمية الأساسية للبنات، حيث يوفر المشروع نوافذ ذكية يتم تصميمها بوجود حساسات تعمل على فتح النوافذ بشكل تلقائي في حالة وجود نسبة عالية من الغازات للتقليل من حوادث الاختناق.

وتقوم إنجاز بتطبيق مجموعة من البرامج (برنامج أنا ومحيطي وبرنامج نحن قادة المجتمع وبرنامج تأسيس الشركة و برنامج تحدي الأعمال) من خلال أنشطة مشروع “شباب قادر على التكيف مع التغيرات وممكن اجتماعيا واقتصاديا”، الذي هو عبارة عن تحالف رائد ما بين عدد من الشركاء يضم مؤسسة نهر الأردن وهيئة أجيال السلام و ميرسي كور ومؤسسة إنجاز بقيادة المجلس الدنماركي للاجئين بتمويل من مؤسسة نوفو نوردسك الدنماركية.

ويستهدف المشروع 25 ألف شاب وشابة من اللاجئين السوريين والأردنيين الأقل حظا والذين تأثروا بالأزمة السورية، حيث يتم تنفيذ المشروع على مدى ثلاثة أعوام خلال الفترة ما بين (2020- 2022) يتم من خلالها تمكين هؤلاء الشباب اجتماعيا واقتصاديا. (بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق