إشهار كتاب “لماذا تعطل قيام الدولة الفلسطينية”

هلا أخبار – أكد رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز أهمية توعية الشباب بالأحداث التاريخية للقضية الفلسطينية، من منظور أردني، مشيرًا إلى جهود الوزير الأسبق الدكتور سمير مطاوع بهذا الصدد في كتابه “لماذا تعطل قيام الدولة الفلسطينية”، الذي جرى إشهاره اليوم الأحد، في دائرة المكتبة الوطنية.

وقال الفايز خلال رعايته حفل الإشهار الذي نظمته جمعية “عون” الثقافية الوطنية، إن الكتاب المشار إليه بطبعته الإنجليزية سيحمل تأثيرات إيجابية لدى القارئ الغربي، بعيدًا عن الدعاية المضللة في الغرب للصراع العربي الإسرائيلي.

ونوّه إلى أن جهود الدكتور مطاوع في عدد من كتبه ودراساته ومحاضراته التي نشرها، لعبت دورا كبيرا في خدمة وطنه وبلده والقضية الفلسطينية.

من جهته، استعرض مؤلف الكتاب الدكتور مطاوع في كلمته، موضوعات الكتاب وتناوله للقضية الفلسطينية وتاريخها، والظروف التي أحاطت بها، وحالت دون حل الصراع حلا عادلا يضمن إقامة دولة للشعب الفلسطيني على أرضه، كما هو حال بقية الشعوب، مبينا أن هدف الكتاب دراسة السياسات الصهيونية في سياقها التاريخي، وكيف سعت هذه السياسات عن قصد إلى نزع الشرعية عن الحقوق الفلسطينية.

وقال الوزير الأسبق الدكتور منذر حدادين الذي كان أحد زملاء الدراسة للمؤلف، خلال الحفل الذي أداره الإعلامي ومترجم الكتاب من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية ألفرد عصفور ، إن الكتاب أحاط بتفاصيل القضية الفلسطينية والإجراءات التي أعاقت قيام دولة فلسطينية مستقلة حتى الآن، مستذكرًا مواقف جمعته بالمؤلف في وقت مبكر من شبابيهما وزمالتهما في مجلس الوزراء سابقًا.

وأشاد الدكتور حدادين بالجهود التي يبذلها المؤلف في مجالات البحوث والدراسات وخاصة ما يتعلق منها بالقضية الفلسطينية، كذلك كفاءته الأكاديمية وشمولية كتابه الجديد.

ونوه الوزير الأسبق محمد أبو رمان بالنشاطات الفكرية والبحثية للدكتور مطاوع وسعيه لتوفير كل ما يمكنه للباحثين والجيل الجديد من معلومات ومواقف تاريخية مشرفة في تاريخ الدولة الأردنية ورجالاتها، مضيفًا أن الدكتور مطاوع واصل جهده في خدمة وطنه كسياسي وإعلامي وأكاديمي، من خلال تصديه لتبيان الرواية الأردنية للأحداث وسرد الحقائق التاريخية.

وقال عصفور في كلمة له، إن تجربة مطاوع ثرية وهو يكتب باللغة الإنجليزية للقارئ الغربي الذي يفتقر للمصادر العربية، مشيرًا إلى أن تجربة المؤلف بما فيها من بعض المعاناة والمغامرة تجعلها تجربة صادقة ومؤثرة.

وأشاد كل من مدير المكتبة الوطنية نضال العياصرة ورئيس جمعية عون الثقافية أسعد عزام وناشر الكتاب رئيس دار اليازوري للنشر أحمد اليازوري، بالكتاب الذي يثري ويوثق مواقف الأردن المشرفة في تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي، معزَزًا بمئات الوثائق.

ودار نقاش موسع في ختام الحفل بشأن الكتاب وما ورد فيه، قبل أن يقوم كاتبه بتوقيعه للحضور.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق