“المواصفات والمقاييس”: أهميّة تجذير سلوك النزاهة ومكافحة الفساد

هلا أخبار – أكّدت مدير عام مؤسسة المواصفات والمقاييس المهندسة عبير بركات الزهير على أهميّة تجذير سلوك النزاهة الوظيفيّة ومكافحة الفساد بشتّى أشكاله، ونبذ كلّ أشكال الواسطة والمحسوبيّة.

وشدّدت المهندسة الزهير خلال حضورها الورشة التوعويّة التي أقامتها هيئة النزاهة ومكافحة الفساد اليوم لمجموعة من شاغلي الوظائف القياديّة في المؤسسة، على أهميّة عمل الهيئة ودورها الوطني، مشيرة إلى أهميّة التركيز على كلّ الإجراءات التي من شأنها الوقاية من الفساد، وعدم السماح بحصوله.

من جانبها، أشادت الدكتورة رحاب الشبلي من هيئة النزاهة ومكافحة الفساد، بمؤسسة المواصفات والمقاييس والسمعة المرموقة التي تحظى بها المؤسسة عبر تطبيقها أعلى معايير النزاهة، وتعاونها مع الهيئة.

كما قدّمت إيجازاً حول عمل الهيئة ومديرياتها، وطرق إيصال البلاغات والشكاوى لها، والمزايا والحماية الممنوحة للمبلّغين عن الفساد، مشددة على أنّ الهيئة لا تتجاهل أي معلومة أو بلاغ يصل إليها مهما كان حجمه.

وقالت الشبلي إن الجهود التي تقوم بها الهيئة تصب في إطار التوعية من خطر الفساد والسعي نحو الوقاية قبل العلاج، منوّهة إلى أن الهيئة تتمدد أفقيّا عبر وضع انتداب ضباط ارتباط لها في مختلف الوزارات والمؤسسات الرسميّة، وذلك لتقديم النصح والمشورة، ولتلقي البلاغات من الموظفين إن وجدت.

ودار حوار بين الحضور وممثلي الهيئة حول عدد من الأمور، حيث تمّت الإجابة على العديد من الاستفسارات التي طرحها موظفو المؤسسة حول الهيئة وعملها وقانونها، وغير ذلك من المواضيع.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق