“التوثيق الملكي” يعرض وثيقة بمناسبة ذكرى الثورة العربية الكبرى

هلا أخبار – عرض مركز التوثيق الملكي الأردني الهاشمي، اليوم الخميس، بمناسبة الذكرى السادسة بعد المئة لقيام الثورة العربية الكبرى، وثيقة تتضمن المنشور الهاشمي الثالث للشريف الحسين بن علي، والصادر بتاريخ 4 صفر 1335، الذي بين فيه الحالة التي آلت إليها البلاد العربية بعد سيطرة الاتحاديين على السلطة.

وأوضح المركز، في بيان، أن المنشور الذي جرى نشره في افتتاحية العدد الحادي و الثلاثين من جريدة القبلة، أكد على امتثال الشريف لواجبه الوطني واضطلاعه بمسؤولياته القومية تجاه أمته.

وأشار الشريف فيه إلى مسؤولية حزب الاتحاد، والترقي بعد وصولهم للسلطة عما حصل في البلاد من تجاوزات وظلم وطغيان، مبينا أنهم “أضاعوا في بضع سنوات ما تزيد مساحته عن مساحة بضع ممالك في أوروبا” وعاثوا فساداً في العراق والشام والجزيرة العربية، مما استوجب الوقوف في وجههم وردعهم عن غيهم عملاً بسيرة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأخذاً بأحاديثه الشريفة.

وأعرب الشريف في المنشور عن فخره واعتزازه بالأمة العربية التي سعت لدحر الظلم عنها واستعادة حكمها بنفسها، مبيناّ أن مقاليد أمور الحكم أصبحت بيد أبناء الأمة الذين سيحرصون على إدارة البلاد والنهوض بها لما فيه خيرها وعزها واستقلالها، عبر انتهاج الطريق القويم، والمتمثل بالتناصح والتعاضد وتغليب المصلحة الوطنية والقومية.

وفي معرض حديثه عن التحالفات، أكد الشريف أن العلاقات مع الحلفاء قائمة على المصلحة المتبادلة، واعترافهم بضرورة وجود حكومة إسلامية مستقلة، داعيا أبناء الأمة للبناء والنهوض، والحرص على التعليم بمختلف حقوله، لتنمية وتطوير البلاد.

 

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق