الليجا تعلن التقدم بشكوى ضد سان جيرمان

هلا أخبار – أصدرت رابطة الدوري الإسباني “لا ليجا” بيانا رسميا، للإعلان عن التقدم بشكوى ضد باريس سان جيرمان، لخرق قواعد اللعب المالي النظيف، بتجديد عقد كيليان مبابي.

وقالت الليجا، خلال بيان رسمي: “في مواجهة الإعلان المحتمل لبقاء كيليان مبابي في باريس سان جيرمان، تريد الرابطة التأكيد أن هذا النوع من الاتفاقات يهدد الاستدامة الاقتصادية للكرة الأوروبية، مما يعرض مئات الالاف من الوظائف والنزاهة الرياضية للخطر على المدى المتوسط، ليس فقط للمسابقات الأوروبية، بل الدوريات المحلية”.

وأضافت: “فضيحة أن ناد مثل باريس سان جيرمان خسر الموسم الماضي أكثر من 220 مليون يورو، بعد أن تكبد خسائر بلغت 700 مليون يورو في المواسم الأخيرة (حتى الإعلان عن دخل من الرعاية بمبلغ مشكوك فيه للغاية) بتكلفة فريق رياضي حوالي 650 مليون دولار لموسم (2021/2022)”.

وأشار البيان، إلى تقدم الليجا بشكوى ضد باريس سان جيرمان ضد الاتحاد الأوروبي والسلطات الإدارية والضريبية في فرنسا، والهيئات المختصة في الاتحاد الأوروبي، للدفاع عن النظام الاقتصادي للكرة الأوروبية واستدامتها.

وتابعت: “في مناسبات سابقة، قدمت الليجا بالفعل شكاوى ضد سان جيرمان لعدم امتثاله للعب المالي العادل للاتحاد الأوروبي لكرة القدم نتيجة لذلك فرض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عقوبات قاسية على سان جيرمان، على الرغم من إلغاء محكمة التحكيم الرياضية في قرار غريب”.

وواصل البيان: “تشير هذه السلوكيات بشكل أكبر إلى أن الأندية الحكومية لا تحترم أو ترغب في احترام قواعد قطاع اقتصادي لا يقل أهمية عن كرة القدم، وهي مفتاح لاستدامة مئات الالاف من الوظائف”.

وأتم البيان: “هذا النوع من السلوك بقيادة ناصر الخليفي رئيس باريس سان جيرمان، نظرا لوضعه كعضو في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم السابق، يشكل خطرا على كرة القدم الأوروبية بنفس مستوى السوبر ليج”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق