“التنمية”: جاهزون لوضع إمكاناتنا تحت تصرف الشعب الفلسطيني

هلا أخبار – استقبل وزير التنمية الاجتماعية أيمن المفلح، اليوم الأربعاء، وفدا فلسطينيا يرأسه وزير التنمية الاجتماعية الفلسطيني الدكتور أحمد مجدلاوي، بحضور ممثلين من برنامج الأغذية العالمي ومنظمة الأسرة والطفولة (يونيسف) في الأردن.

واطلع الوفد الفلسطيني على تجربة الأردن في مجال استراتيجية الحماية الاجتماعية، حيث استمع إلى عرض عن الاستراتيجية للأعوام 2019 – 2025، كما زار الوفد الضيف صندوق المعونة الوطنية واستمع إلى عرض مفصل عن برنامج المساعدات النقدية لصندوق المعونة الوطنية.

فيما عرض الوفد الفلسطيني نبذة عن أنظمة وبرامج الحماية الاجتماعية الفلسطينية، حيث ختم اليوم الأول من الزيارة في مديرية الدعم التكميلي بصندوق المعونة الوطنية للاطلاع على تجربة الأردن بهذا المجال.

من جانبه، أكد وزير التنمية الاجتماعية أيمن المفلح خلال الاجتماع مع الوزير الفلسطيني على جاهزية الأردن في وضع إمكاناته وعلاقاته كافة تحت تصرف الشعب الفلسطيني، لافتا إلى التوجيهات الملكية السامية على تعميق العلاقات الأخوية مع الفلسطينيين وتذليل العقبات التي تواجههم فضلا عن توجيهات رئيس الوزراء الرامية إلى بذل أي جهود للتعاون مع الفلسطينيين.

وشدد المفلح على أهمية تبادل الخبرات ودعم وزارة التنمية الاجتماعية الفلسطينية بأي برامج أو خبرات لمساندتها في أعمالها واستقبال أي فرق لنقل التجربة الأردنية بهذا المجال.

من جهته، أعرب الوزير الفلسطيني عن سعادته بالاطلاع على التجربة الأردنية في مجالات الحماية والرعاية الاجتماعية والتمكين الاقتصادي، مثمنا الجهود الأردنية في هذا المجال.

وأشار إلى أن وزارة التنمية الاجتماعية الفلسطينية لم تركز على تقديم المساعدات بقدر التركيز على التمكين الاقتصادي من خلال التحول من الإغاثة إلى التنمية، مشيدا بالتجربة الأردنية في هذا المجال.

وثمن الوزير الفلسطيني للأردن ملكا وحكومة تقديم وتعزيز التعاون للشعب الفلسطيني، مشيرا إلى تفعيل مذكرة التفاهم مع الأردن التي وقعتها الحكومة الأردنية وأقرها البرلمان وأصبحت نافذة المفعول.

كما شدد على ضرورة أن يبدأ فريقان من الوزارتين الأردنية والفلسطينية العمل على تفعيل بنود مذكرة التفاهم، مقدما الدعوة للوزير المفلح بزيارة فلسطين والاطلاع على التجربة الفلسطينية في هذا المجال.

وأشار الممثل والمدير القطري لبرنامج الأغذية العالمي في الأردن، ألبرتو كوريا مينديز، إلى أن الأردن أصبح رائدًا إقليميًا في مجال الحماية الاجتماعية كما يتضح من جائزة التميز الحكومي العربي لبرنامج “تكافل” التابع لصندوق المعونة الوطنية في العام 2020، وأن هذا القطاع سيصبح أكثر أهمية، حيث يواجه العالم تحديات جديدة من بينها تغير المناخ وارتفاع أسعار الغذاء.

وأظهرت وزارة التنمية الاجتماعية الأردنية وصندوق المعونة الوطنية تعاونًا مع مؤسسات ومنظمات دولية كبرنامج الأغذية العالمي واليونيسيف والبنك الدولي وبدعم من مانحين مختلفين، لتقديم المساعدة للمحتاجين.

ووفق البيان، أكد برنامج الأغذية العالمي على أهمية العمل الذي قمنا به لدعم الحماية الاجتماعية في الأردن، مضيفا أنه “سيسمح لنا هذا التعاون بين الأردن وفلسطين والمنظمات الدولية العاملة في كلا الموقعين بتقديم دعم أفضل للاشد حاجة”.

من جهتها، قالت ممثلة منظمة اليونسيف في الأردن تانيا شابويزات ان منظمة اليونيسف ملتزمة بدعم تبادل الخيرات بين الاردن وفلسطين في مجال الحماية الاجتماعية.

وأشادت بجهود الحكومة ووزارة التنمية الاجتماعية في تبني وتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية من خلال الدعم الفني المقدم من اليونيسف وأيضا البرامج المختلفة التي يقدمها صندوق المعونة الوطنية حيث ساهمت تدخلات الوزارة على مستوى السياسات والبرامج في توسيع شبكة الأمان والحماية من خلال استجابة سريعة خلال أزمة كورونا.

وأكدت على تأكيد الالتزام بدعم الوزارة والحكومة في تنفيذ أولوياتها المندرجة تحت الاستراتيجية الوطنية للقطاع والاستراتيجية الخاصة بالوزراة.

ومن المقرر أن يزور الوفد الفلسطيني يوم الخميس فرع صندوق المعونة الوطنية في محافظة جرش للاطلاع على تجربة الصندوق في دعم الأسر وتمكين المرأة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق