تحذير أممي من تزايد عدد الأطفال الذين يعانون سوء التغذية الحاد في العالم

هلا أخبار – حذرت الأمم المتحدة من تزايد عدد الأطفال، الذين يعانون سوء التغذية الحاد في جميع أنحاء العالم.

ونقلت هيئة البي بي سي، الثلاثاء، عن اليونيسيف، وهي المنظمة الأممية التي تعني بالطفولة، أن سبب ذلك يعود لمجموعة من العوامل والآثار المتداخلة لتبعات كل من وباء فيروس كورونا وتغيرات المناخ والنزاعات المسلحة في العالم.

وأضافت أن علاج هؤلاء الأطفال أصبح مكلفا مع ارتفاع تكلفة ما يعرف بـ”الغذاء العلاجي”، أي العلاج بمنهج التغذية الطبية.

وسلطت اليونيسيف الضوء على منطقتين – أفغانستان والقرن الأفريقي – ووصفتهما بأنهما يواجهان هذا النوع من الخطر بشكل خاص.

وبحسب المنظمة الأممية، فإن أكثر من مليون طفل يعانون من سوء التغذية الحاد في دولة أفغانستان أما في دول القرن الأفريقي فإن هذا الرقم قد يصل إلى مليونين بسبب زحف موجة من الجفاف القاسي على المنطقة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق