اتفاقية تعاون بين منصة الحرفيين العالمية ومؤسسة الأميرة تغريد للتنمية

هلا أخبار – وقعت منصة الحرفيين العالمية لتنمية القدرات، اتفاقية تعاون مع مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب، تهدف لدعم الحرفيين والفنانين وأصحاب المواهب الإبداعية الحرفية.

وبحسب بيان اليوم السبت؛ ستسهم مؤسسة الأميرة تغريد في تعزيز دور المنصة في مجالات التدريب الحرفي النوعي والتعريف بالحرفيين المستفيدين من برامجها التنموية الحرفية، وحماية الصناعات الحرفية المحلية والمنتج الوطني، باعتباره مصدراً مهما للدخل القومي وعلامة حضارية فارقة في تاريخ الشعوب.

وأكدت المديرة التنفيذية لمؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب الدكتورة أغادير جويحان، دعم المؤسسة الكامل لتبني الأفكار ذات البعد التنموي والسير بها قدما نحو بناء مؤسسي للقطاع الحرفي.

بدورها، قالت المديرة العامة للمنصة الدكتورة أريج تليلان، إن التعاون مع المؤسسة يهدف إلى تحقيق التشاركية بين مؤسسات الدولة تحقيقا للتنمية المستدامة في القطاع الحرفي الرافد الأساسي للاقتصاد الإبداعي، وبما يعود بالنفع على الاقتصاد الكلي انسجاما مع متطلبات العصر والتحول الرقمي.

وبينت أن المنصة تقدم الدعم لأصحاب المشروعات الحرفية متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة والكبيرة عبر منحهم مساحة على المنصة لعرض منتجاتهم وتسويقها، وتبادل المعرفة الحرفية وتقديم الدورات التدريبية، وفتح آفاق تعاونية محلية وعالمية جديدة لهم.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق