شركات أردنية تبدأ مشاركتها بمعرض سيال كندا الغذائي

هلا أخبار – بدأت شركات أردنية متخصصة بصناعة الغذاء مشاركتها بمعرض سيال كندا الغذائي في دورته السابعة عشرة، الذي افتتح أمس الأربعاء بمدينة مونتريال.

وتنظم المشاركة الأردنية التي تضم 12 شركة محلية جمعية المصدرين الأردنيين، بالتعاون وبدعم من وزارة الاستثمار، فيما تتوزع الشركات على صناعات كبرى متخصصة بمجال الغذاء والحلويات والشوكولاتة والقهوة والمنتجات الغذائية الصحية.

وقال رئيس الجمعية أحمد الخضري في بيان، اليوم الخميس، إن المعرض يوفر فرصة كبيرة للشركات الصناعية الأردنية لترويج منتجاتها واستقطاب وكلاء جدد، خصوصا بعد توقف عامين عن إقامة هذا المعرض جراء تداعيات جائحة كورونا.

وأكد الخضري أن السوق الكندية تزخر بالفرص الواعدة أمام المنتجات الأردنية بفضل الجودة العالية التي تتمتع بها ما يؤهلها لدخول هذا السوق بقوة، في ظل وجود اتفاقية تجارة حرة مع كندا والتي دخلت حيز النفاذ عام 2012.

ودعا الشركات المشاركة بالمعرض إلى استغلال الفرص المتاحة والسعي إلى إقامة علاقات تجارية مع المشاركين بالمعرض إضافة إلى استثمار الفرص المتوفرة ضمن اتفاقية التجارة الحرة الموقعة بين الأردن وكندا لتعزيز وزيادة الصادرات الوطنية إلى السوق الكندية.

وقال إن معرض سيال الغذائي يعد من المعارض الدولية المهمة والمتخصصة في الصناعات الغذائية في شمال أميركا، مشيرا إلى مشاركة 750 عارضا من 50 دولة لعرض المنتجات الغذائية وصناعة الخدمات الغذائية.

وبين أن الجمعية قامت قبل بدء فعاليات المعرض بيومين بتنظيم برنامج ترويجي متكامل للشركات الأردنية المشاركة عن السوق الكندية والفرص التجارية المتوفرة بها بالتعاون مع مركز تيسير التجارة الكندي.

وأوضح الخضري أن البرنامج تضمن كذلك الترويج للشركات الأردنية ومنتجاتها للمستوردين الكنديين من خلال قنوات التواصل الاجتماعي لا سيما الموقع الإلكتروني والنشرات التي يصدرها المركز، وعقد اجتماعات فردية لكل شركة خلال المعرض مع مستوردين كنديين، وزيارات تعريفية للسوق الكندية.

ولفت إلى قيام الجمعية قبيل افتتاح المعرض بتنظيم زيارات عمل ميدانية للشركات الأردنية على مستودعات ومخازن كندية تستورد منتجات مشابهة للصناعة الوطنية، بهدف التعرف على طبيعة المنتجات المنافسة وطرق التغليف والأسعار.

وأوضح الخضري أن انضمام الجمعية للمشاركة الأردنية بالمعرض الذي يستمر ثلاثة أيام، للمرة 11 على التوالي، يأتي نظرا لأهميته الكبيرة في الترويج لصناعة الغذاء الأردنية التي حققت مستويات عالية جدا بالجودة والتنافسية بالأسواق التصديرية.

وتصل مساحة الجناح الأردني المشارك إلى 108 أمتار، فيما تتضمن المشاركة الأردنية 4 شركات مملوكة لسيدات أعمال يشاركن لأول مرة بالمعرض.

يشار إلى أن الجمعية التي تأسست عام 1988، تسعى لدعم تصدير منتوجات وخدمات القطاع الصناعي، وتنفيذ النشاطات الهادفة لتنمية صادرات المملكة والمشاركة بالمعارض الدولية وعقد ندوات وحلقات نقاشية متخصصة.

ويرتبط الأردن مع كندا باتفاقية للتجارة الحرة بهدف رفع مستوى التبادل التجاري وإيجاد فرص تصديرية جديدة للمنتجات الأردنية بالأسواق الخارجية، من خلال ما تسمح به من إمكانية تكامل المنشأ مع الدول التي تتشارك مع البلدين باتفاقيات تجارة حرة.

يذكر أن صادرات المملكة إلى كندا ارتفعت العام الماضي 2021، إلى 50 مليون دينار مقابل 44 مليون دينار خلال 2020.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق