بحث آليات تطوير الاكتفاء الذاتي من الطاقة المتجددة

هلا أخبار – بحثت الهيئة العربية للطاقة المتجددة مع هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن آليات تطوير منظومة الطاقة المتجددة للوصول إلى الاكتفاء الذاتي للمواطنين من الطاقة المتجددة وتوافرية واستمرارية الكهرباء.

جاء ذلك خلال لقاء أمين عام الهيئة المهندس محمد الطعاني، مع رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن الدكتور حسين اللبون.

وبحث اللقاء بحسب بيان صدر عن الهيئة العربية للطاقة المتجددة، اليوم الاربعاء، تسعيرة الكهرباء وضرورة مراجعتها باستمرار لتحقيق التوجيهات الحكومية لدعم الاقتصاد، وان يصل دعم الكهرباء إلى مستحقيه وضرورة أن يأخذ الموقع الجغرافي اعتبارات خاصة بالمستقبل بما يتناسب مع دخل الأسر ويكون مبنيا على الاستهلاك.

واكد اللبون دور الهيئة في ضمان أعلى مستوى من الكفاءة لجاهزية قطاع الطاقة بالأردن بجميع الظروف والأحوال والحرص على تطوير قطاع الطاقة لتحقيق الانتعاش الاقتصادي.

واشار الى حرص الهيئة على وضع تعرفة عادلة للكهرباء ومراجعتها باستمرار، مؤكدا ان أبواب الهيئة مفتوحة لخدمة المواطنين وانها تعمل على مواكبة التطور العالمي خصوصا في مجال الشبكات الذكية والذكاء الاصطناعي لتقديم افضل الخدمات للمواطنين وتحفيز الاقتصاد الوطني.

من جهته، اكد المهندس الطعاني، ان الأردن وصل إلى مكانة متقدمة على مستوى المنطقة بالطاقة المتجددة بفضل تضافر الجهود الوطنية.

وقال إن ذلك يتطلب التعاون بين القطاعات العامة والخاصة ومؤسسات المجتمعات المدنية للوصول إلى الاكتفاء الذاتي للمواطنين من الطاقة المتجددة.

واوضح ان أسعار أنظمة الطاقة المتجددة بمعدل 500 دينار للكيلو واط لا تعكس الأسعار الحقيقية اذا ما تم اضافة سعر الصيانة والتشغيل لمدة ثلاث سنوات التي تعتبر فترة استرجاع الثمن.

واشار الى ان أنظمة الخلايا الشمسية تحتاج إلى صيانة في كل اسبوع على الاقل، بسبب تراكم الغبار والاتربة التي تحد بنحو أكثر من 30 بالمئة من كفاءة النظام ورسوم الطاقة المتجددة، مبينا ضرورة التوافق عليها بصورة تخدم جميع المستهلكين، خصوصا أصحاب الانظمة الصغيرة لغاية 3.5 كيلو واط.

واوضح الطعاني، ان أمن الطاقة مسؤولية الجميع من أجل الحفاظ على الأمن المجتمعي وديمومة توافرية واستمرارية الكهرباء بمستوى عال من الجاهزية مع ضرورة استمرار الأنظمة والتشريعات الناظمة من اجل نجاح استخدام الطاقة المتجددة والشبكات الذكية وتطوير البنية التحتية للوصول إلى الاكتفاء الذاتي للمواطنين لضمان رفاهية العيش الكريم لكل المواطنين ودعم الاقتصاد الوطني من جميع النواحي الصناعية والزراعة والسياحة.

واضاف ان الهيئة العربية للطاقة المتجددة ستعقد المنتدى الدولي الثالث للطاقة المتجددة والذكاء الاصطناعي في منتصف حزيران المقبل تحت عنوان مستقبل تخزين الطاقة والهيدروجين الأخضر في الوطن العربي.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق