فواتير مالكي السيارات الكهربائية قد ترتفع 30 ديناراً دون الدعم

هلا أخبار – إسماعيل عُباده – كشف رئيس جمعية السيارات الكهربائية أحمد أبو رداد، عن حجم التأثير الذي سيلحق بمالكي السيارات الكهربائية في الأردن، مع دخول التعرفة الكهربائية الجديدة حيز التنفيذ في الأول من نيسان المقبل.

أبو رداد قال في تصريح لـ “هلا أخبار”، إن مالكي السيارات الكهربائية الذين يشملهم دعم الكهرباء لن يتأثر معظمهم بالتعرفة الكهربائية الجديدة، مضيفاً أن البعض قد ترتفع فواتيرهم إذا كان استهلاكهم من الكهرباء عالياً جداً بسبب ارتفاع المسافة المقطوعة بالسيارة الكهربائية.

في المقابل، قد ترتفع فواتير مالكي السيارات الكهربائية الذين لا يشملهم الدعم الكهربائي، بنحو 20 – 30 ديناراً شهرياً، وفق أبو رداد.

ولفت إلى أن المسافة التي يقطعها مالك السياراة الكهربائية شهرياً لها العامل الرئيس بارتفاع فاتورته الكهربائية الشهرية من عدمه.

وأشار أبو رداد إلى أن السيارة الكهربائية التي لا تعمل على “تطبيقات النقل الذكية أو التوصيل المنزلي” تقطع مسافة معدلها 1500 كلم شهرياً، الأمر الذي يعني أنها بحاجة إلى 250 كيلو واط شهرياً من الكهرباء، وبذلك تكون ضمن حجم الدعم المشمول.

وأوضح أن مستخدمي السيارات الكهربائية الذين يعتمدون على أنظمة الطاقة الشمسية المتجددة، مستثنون من قرار الدعم، مضيفاً أن ذلك سيرفع من حجم الزيادة في فاتورة الكهرباء المنزلية لديهم بأمثر من 20 ديناراً وفق التعرفة الجديدة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق