وزير الأشغال: قرض ألماني بـ100 مليون يورو لبناء 20 مدرسة جديدة

هلا أخبار – بحث وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس يحيى الكسبي، امس الاحد، مع مدير مكتب بنك الاعمار الألماني KfW الدكتور مارك شفيته والمستشار الفني لمشروع بناء المدارس الممول من الحكومة الألمانية من خلال بنك الاعمار الألماني في مكتب الأردن، سبل تعزيز افاق التعاون بما يساهم في تسهيل الإجراءات المتعلقة بإنشاء مشاريع مدرسية ممولة بمنح كريمة من البنك وتسريع إجراءات البدء بالتنفيذ.

وقال الكسبي خلال اللقاء الذي عقد في مبنى الوزارة، إن المشاريع تهدف إلى دعم البنية التعليمية في المملكة وبالأخص مناطق اللجوء مقسمة حسب التمويل (منحة وقرض)، متضمنة دعم بنك الاعمار الألماني KfW لمشاريع المدارس التي تساهم في التخفيف من الاكتظاظ فيها وتحسين العملية التعليمية.

واستعرض الجانبان الإجراءات التي تمت لغاية تاريخه في أعداد التصاميم والدراسات لعدد من المدارس الممولة من KFW وكذلك العطاءات التي قيد الطرح لغايات التنفيذ.

وأكد الكسبي، سعي الوزارة لتعزيز افاق التعاون مع بنك الاعمار الألماني للمساهمة بتنفيذ وانشاء مشاريع تعليمية في مختلف مناطق المملكة.

ولفت إلى أن عطاءات المنح قسمت المشاريع الممولة بالمنح إلى أربعة مراحل حيث أن المرحلة الأولى والثانية هي اعداد الدراسات والتصاميم لتنفيذ والإشراف على 18 مدرسة جديدة منها 4 مدارس قيد الاحالة لعطاء التنفيذ فيما يتم حاليًا العمل على دراسات وتصاميم بإنشاء 14 مدرسة الأخرى ممولة من بنك الإعمار الألماني(KFW) ومن الإتحاد الأوروبي.

فيما يتعلق بالمرحلة الثالثة والرابعة، أوضح وزير الأشغال أن المرحلتان ممولتان من بنك الإعمار الألماني وتهدفان إلى بناء (من 8 – 9 ) مدارس تم تأهيل المكاتب الإستشارية التي ستقوم بتصميم وكذلك الإشراف لاحقاً لتقديم الخدمات الهندسية ويتم حالياً تقييم الفكرة المعمارية المقدمة منهم كمسابقة والتي ستكون جزء من العرض الفني المقدم من الشركات، وفق اعلى المعايير الهندسية المتبعة عالميًا.

كما بين الكسبي أن الحكومة الألمانية قدمت مؤخرًا قرضًا بقيمة 100 مليون يورو من خلال بنك الاعمار الألماني لبناء 20 مدرسة جديدة وتوسعة عدد من المدارس في جميع أنحاء المملكة.

كما أكد الجانبان دعمهما الدائم للجنة العطاءات الخاصة بالمشاريع الممولة من بنك الاعمار الألماني وكذلك الاتحاد الأوروبي وتقديم التسهيلات اللازمة كافة لقيام اللجنة بإنجاز اعمالها بسرعة وكفاءه.

وفي ختام اللقاء، ثمن الكسبي دعم بنك الاعمار الألماني لانشاء المدارس في الاردن من خلال منح وقروض ميسرة لانشاء وتنفيذ مدارس في الاردن وفق اعلى المعايير الهندسية ما يساهم في تحسين المنظومة التعليمية في الاردن.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق