المستقلة: أزمة حقيقية في موضوع التصويت العلني

رصد العديد من المخالفات الفردية ولا يوجد مساس في مسار العملية الانتخابية

هلا أخبار – رصد – أكد الناطق الإعلامي باسم الهيئة المستقلة للانتخاب محمد خير الرواشدة، أن نسبة الاقتراع في محافظات المملكة بلغت 5.08%، ومشاركة الذكور أعلى من الإناث، حيث بلغت 3.27 % منها للذكور، و1.81 % للإناث، حتى الساعة 10:40 دقيقة.

وقال خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، إنه تم رصد العديد من المخالفات التي تم التعامل معها، وجميعها تأتي تحت بند التجاوزات الفردية، حيث سيتم الإعلان عنها كإجراء عند تسليم الثبوتيات إلى الجهات المعنية.

وأضاف أن عملية الاقتراع تسير بانسيابية والتزام من قبل مراكز الاقتراع جميعها، وهناك ضبط مسؤول لعمليات الربط الإلكتروني وتدفق المعلومات، ولا يوجد ما يمكن اعتباره مساس في مسار العملية الانتخابية باستثناء التجاوزات الفردية التي يتم التعامل معها أولا بأول.

وبين أنه تم رصد خطاب للكراهية، وقد يتم توجيهها إلى الجرائم الإلكترونية، مشيرا إلى أن “التصويت العلني” تكرر  في العديد من المحافظات، حيث يمكن شطب الصوت وتحويل المخالف إلى المدعي العام.

وفي رده على استفسارات “هلا أخبار”، أكد الرواشدة، أن هناك أزمة حقيقية في موضوع التصويت العلني والتجاوزات الفردية، وأن آلية ضبطته ومحاسبته يجب أن تعود إلى رئيس لجنة الاقتراع الذي يحق له شطب الصوت وتحويل الناخب أو الناخبة إلى المدعي العام، مشيرا إلى أن ما يتم رصده من ملاحظات يتم التعامل معها ومعالجتها بشكل فوري.

وأكد لـ”هلا أخبار”، أن سبب ضعف عملية التصويت في العاصمة عمان لغاية اللحظة، يعود كون هناك أوقاتاً لساعات الذروة في عملية الاقتراع.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق