رئيس الوزراء يرعى حفل تكريم الفائزين بجائزة الملك للإبداع

هلا أخبار – مندوباً عن جلالة الملك عبدالله الثاني، رعى رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة في مركز الحسين الثقافي التابع لأمانة عمان صباح اليوم الأحد حفل تكريم الفائزين بجائزة الملك عبدالله الثاني بن الحسين للإبداع، في دورتها العاشرة لعام 2019 / 2020م.

وتعتبر جائزة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين للإبداع، التي تحتضنها أمانة عمان الكبرى، الجائزة الأردنية الوحيدة على مستوى الوطن العربي وتمنح مرة كل عامين في ثلاثة حقول في مجال الآداب والفنون، العلوم، والقضايا المتعلقة بالمدينة العربية.

وأكد رئيس مجلس أمناء الجائزة، رئيس الوزراء الأسبق الدكتور عبدالرؤوف الروابدة، أن الجائزة إحدى مبادرات جلالة الملك عبدالله الثاني لتكريم المبدعين الأردنيين والعرب وتحمل اسم جلالته وتترسم أهدافه لمصلحة الوطن والأمة.

ولفت الى ان جلالة الملك شكل اول مجلس امناء للجائزة مطلع عام 2000 واختار المجلس ثلاثة حقول لها هي الاداب والفنون والعلوم وقضايا المدينة العربية يتنافس عليها مبدعو الامة بهدف الاستفادة من ابحاثهم الابداعية والتي تمثل اضافة حقيقية للعلم والمعرفة.

واشار الروابدة الى ان مجلس الامناء يختار موضوعا في كل حقل يجري التحكيم من قبل لجان متخصصة قراراتها نهائية لا تخضع للتصديق من أي مرجع، مباركا للفائزين بالجائزة وشاكرا لأمانة عمان على رعايتها للجائزة.

من جهته اكد رئيس لجنة امانة عمان الكبرى الدكتور يوسف الشواربة ان الامانة اطلقت منذ نحو 20 عاما الجائزة تنفيذا للرؤى الملكية السامية في مجال دعم الإبداع والمبدعين، لافتا الى ان الجائزة حازت على الرعاية والاهتمام الملكي .

ولفت الى ان الجائزة تهدف الى توجيه الافكار الابداعية والطاقات لابتكار الحلول المتكاملة والشاملة لتنمية المجتمعات والاستغلال الأمثل للموارد والإمكانات لتحقيق مستقبل واعد ما يعزز القدرة على الاستجابة المثلى للمتغيرات والتحديات.

واكد الشواربة ان الجائزة تتكامل مع العديد من الجوائز والمسابقات التي تحتضنها الامانة لتشكل رافعة رئيسية الى جانب مهام وواجبات الامانة في خدمة الوطن ورفعة مكانة عمان بين المدن العربية والعالمية وتسهيل سبل العيش لسكان عمان وضيوفها.

بدورها اشارت الدكتورة لين فاخوري في كلمة باسم لجان التحكيم الى ان اللجان قامت بدراسة معمقة للأبحاث المشاركة والتي وصلت الى 90 بحثا في حقول الجائزة الثلاثة وذلك توخيا للعدالة والإنصاف .

وفي كلمة باسم الفائزين اكد الدكتور وليد بن محمد بن عقله من المملكة العربية السعودية الشقيقة ان الجائزة تعتبر من الجوائز المهمة التي تؤسس لحالة ابداعية تسهم في النهوض بالمجتمعات العربية .

وسلم رئيس الوزراء الجوائز للفائزين في الجائزة حيث فاز في حقل الآداب والفنون عن موضوع “ظاهرة انتشار المخدرات: المواجهة والعلاج” الروائي المصري عصام يوسف عن روايته “¼ جرام”.

وفي حقل المدينة العربية تم اختيار موضوع “هوية المدينة: الحفاظ عليها وتطويرها” وفاز بالجائزة من المملكة العربية السعودية وليد بن محمد بن عقلة الحميدي عن جهود امانة منطقة عسير للحفاظ على هوية المدن والتجمعات العمرانية بالمنطقة وتطويرها.

في حين قررت لجنة التحكيم حجب الجائزة عن حقل العلوم “مصادر غير تقليدية للمياه”، لافتقار الاعمال المقدمة للأصالة والإبداع او قابلية التطبيق.

كما وزع رئيس الوزراء الشهادات التقديرية على مستحقيها من القائمين على الجائزة وهم رئيس لجنة امانة عمان الكبرى الدكتور يوسف الشواربة، ومدير المدينة/ المشرف العام للجائزة المهندس احمد الملكاوي.

والدكتورة عبلة البصول والدكتور الشيخ ريحان ابراهيم والدكتور محمد الحراحشة عن مساهماتهما في تحكيم لجنة حقل الآداب والفنون، والدكتور علي ابو غنيمة والدكتورة لين فاخوري والدكتور علي الشعيبي عن مساهماتهم في تحكيم لجنة حقل المدينة العربية، والدكتور خلدون شطناوي والدكتورة ندى عباس والدكتور مفلح العلاوين عن مساهماتهم في تحكيم لجنة العلوم اضافة الى مدير مكتب الجائزة احمد الحراسيس .

يشار الى ان مجلس أمناء الجائزة يترأسه الدكتور عبدالرؤوف الروابدة، ويضم في عضويته الدكتور عدنان بدران، وامين عمان، ورؤساء جامعات: الأردنية، الهاشمية، اليرموك، البلقاء التطبيقية، والحسين التقنية، إضافة الى أمين عام منتدى الفكر العربي، فيما يشرف على الجائزة مدير مدينة عمان المهندس أحمد الملكاوي، ويدير مكتب الجائزة احمد الحراسيس.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق