بدء حراك انتخابي نشط في الكرك

هلا أخبار – تشهد الدوائر الانتخابية بمحافظة الكرك نشاطا انتخابيا للمجالس البلدية ومجالس المحافظات.

وتجسدت هذه المظاهر بالاجتماعات العشائرية المكثفة، والدعاية الانتخابية في مختلف مناطق المحافظة وسط دعوات للمشاركة الفاعلة بالعملية الانتخابية.

وقال مواطنون إن العملية الانتخابية تتميز بهذه الدورة بالتهافت والتنافس الكبير بين المترشحين لرئاسة البلديات والأعضاء، إلى جانب عضوية مجالس المحافظات اللامركزية، والتي تأتي تزامنا مع اقرار توصيات اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية واقرار التعديلات الدستورية.

وقال رئيس قسم القانون العام مدرس القانون الدستوري بجامعة مؤتة، الدكتور سالم العضايلة، إن الدستور يسمو على التشريعات كافة، ويعد ضمانة الفصل بين السلطات خاصة التشريعية والتنفيذية.

ولفت إلى أنه انطلاقا من هذا المبدأ حرصت التعديلات الدستورية الأخيرة والتشريعات اللاحقة على تجذير النهج الديمقراطي من خلال إتاحة الفرص لشرائح واسعة للترشح من مختلف الفئات العمرية خاصة الشباب والمرأة بعد تخفيض سن الترشح إلى 25 عاما والتوسع بالكوتا للمرأة في المجالس البلدية ومجالس المحافظات، بالإضافة إلى القطاعات المنتخبة، وذلك حرصا على توسيع دائرة المشاركة بالعملية الانتخابية كركن اساسي بالأنظمة الديمقراطية.

من جانبه، قال عضو الحزب الديمقراطي الاجتماعي الأردني، جمال النوايسة إن الحراك الانتخابي جاء مباشرة بعد الاعلان الرسمي من قبل الهيئة المستقلة للانتخابات بتحديد موعد إجراء انتخابات البلديات ومجالس المحافظات في الثاني والعشرين من آذار واستكمال عملية الترشح وسط تنافس كبير من مختلف الشرائح الاجتماعية، والتي تأتي تأكيدا على الرغبة بالمشاركة في تمثيل قطاعاتهم ومكوناتهم الاجتماعية والجغرافية.

من جانبه، أكد الناشط السياسي صالح المجالي بدء اجتماعات عشائرية في مختلف مناطق المحافظة، اعلن خلالها العشرات من الافراد تسجيلهم للترشح للبلديات ومجالس المحافظة كمؤشر اولي على بدء حراك انتخابي نشط.

وأضاف، إن الحراك الانتخابي سيأخذ اشكالا مختلفة من الاهتمام والجدية من مختلف الاطياف الاجتماعية مع قرب اجراء الانتخابا

ودعا المحامي خلدون الكركي إلى اختيار الافضل من بين المترشحين لخدمة المدينة والمجتمع.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق