جلسات تثقيفية حول لقاحات كورونا بالطفيلة

هلا أخبار – نظمت لجنة الدعم المجتمعي للاجئين السوريين في الطفيلة وضمن مشروع الدعم المجتمعي الذي ينفذه الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية “جهد” بدعم من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، اليوم الاثنين، جلسات تثقيفية تحت شعار “التطعيم واجب” ركزت على ضرورة نشر التوعية حيال أهمية تلقي المطعوم لجميع فئات المجتمع واللاجئين السوريين .

وتحدثت الممرضة باسمة القطامين من فريق التطعيم والتقصي الوبائي في مديرية الشؤون الصحية في الطفيلة خلال جلسات التوعية التي استهدفت مجموعة من اللاجئين السوريين والمجتمع المحلي عبر تطبيق “زووم”، سلامة ومأمونية المطاعيم على الأشخاص، ودورها في التقليل من نسبة الإدخال للمستشفيات ونسب الوفيات. ودعت الى عدم الالتفات للشائعات والرجوع دائماً للمصادر الموثوقة مثل وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية وموقع اليونيسف ومديرية التوعية والإعلام الصحي بوزارة الصحة، ومفوضية اللاجئين، وذلك للحصول على المعلومات والإرشادات الصحية الدقيقة حيال أهمية تلقي لقاحات كورونا.

واضافت الى ان تلقي المطاعيم لا يدفع الضرر عمّن يأخذه وحسب، بل يتعدى ذلك بحماية كل من حوله من أصحاب المناعات الضعيفة مثل كبار السن والمصابين بالأمراض المزمنة من اقارب واصدقاء، مضيفة أن عدم تلقي المطعوم له تداعيات سلبية على الأوضاع الأخرى كحرية التنقل والدخول إلى الأماكن العامة.

بدوره بين مقرر اللجنة مدير الصندوق الاردني الهاشمي / مركز الملكة علياء للعمل الاجتماعي علي البداينة أن هذه الجلسات جاءت بغية التأكيد على التوعية والتثقيف والحث على ضرورة توخّي إجراءات السلامة العامة وأهمية التباعد الجسدي والإقبال على المطاعيم والالتزام بأوامر الدفاع وغيرها من سبل الوقاية و اتخاذ كافة تدابير البروتوكول الصحي المتبع.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق