استشهاد فلسطيني وإصابة 20 في سيلة الحارثية بجنين

هلا أخبار – استشهد فتى فلسطيني وأصيب 20 آخرون برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين، خلال مواجهات اندلعت في بلدة سيلة الحارثية غرب مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان، عن استشهاد فتى (17 عاما) من بلدة اليامون متأثرا بإصابته الحرجة برصاص الاحتلال الحي في الرأس خلال المواجهات التي اندلعت في سيلة الحارثية.

واندلعت مواجهات عنيفة عقب اقتحام قوة عسكرية إسرائيلية، البلدة من جميع الجهات، واغلاق الطرق المؤدية إليها وتلك الرابطة بينها وبين بلدة اليامون المجاورة وذلك بهدف هدم منزل الاسير الفلسطيني محمود جرادات منفذ عملية حومش التي قتل فيها مستوطن اسرائيلي الشهر الماضي.

هذا، واعتقلت قوات الاحتلال فجرا، 14 مواطنا فلسطينيا، خلال حملة مداهمات واسعة شنتها بمناطق مختلفة في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة.

واوضح نادي الاسير الفلسطيني، ان قوات الاحتلال الاسرائيلي اقتحمت وسط اطلاق كثيف للنيران مناطق متفرقة في مدن سلفيت والخليل والاغوار الشمالية ونابلس وأحياء عدة بالقدس الشرقية المحتلة، واعتقلت المواطنين الاربعة عشر بزعم أنهم مطلوبون.

من جانب اخر، جرف مستوطنون متطرفون يهود اليوم، مساحات واسعة من أراضي قرية شوفة جنوب شرق مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية المحتلة، واقتلعوا عشرات أشجار الزيتون، لصالح شق طريق استيطانية جديدة في المنطقة.

وقال مجلس قروي شوفة، إن المستوطنين قاموا بتجريف ارض بطول كيلو متر تقريبا وفتح طريق باتجاه مستوطنة “أفني حيفتس” المقامة على أراضي قرى شوفة وكفا وكفر اللبد والحفاصي، واقتلاع أكثر من 40 شجرة زيتون منها، مشيرا إلى أن عمليات التجريف تمت في جنح الظلام.

وأشار المجلس إلى أن المواطنين يتعرضون دائما وبشكل يومي لمضايقات المستوطنين الذين يهددونهم بالسلاح وطردهم من أراضيهم ومنعهم من العمل فيها، وفي كثير من الأحيان من الوصول إليها، في الوقت الذي تواصل فيه أعمال التجريف والبناء في الأراضي التي تم الاستيلاء عليها سابقا، لصالح توسيع المستوطنة المذكورة.

إلى ذلك، أعطب مستوطنون متطرفون يهود إطارات تسع مركبات، وخطوا شعارات عنصرية، في قرية جينصافوط شرق مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية.

وقال رئيس مجلس قروي جينصافوط ساهر عيد، في بيان، إن مستوطنين اقتحموا القرية وأعطبوا إطارات تسع مركبات، مضيفا أن المستوطنين خطوا شعارات عنصرية تدعو لقتل وطرد المواطنين الفلسطينيين على المركبات والجدران ورسموا “نجمة داوود”، وأطلقوا تهديدات بقتل المواطنين في القرية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق