مستوطنون متطرفون يقتحمون الأقصى

هلا أخبار – اقتحم مستوطنون متطرفون يهود، صباح اليوم الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى المبارك – الحرم القدسي الشريف بمدينة القدس المحتلة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس في بيان إن عشرات المستوطنين المتطرفين وطلاب المعاهد التوراتية برفقة حاخامات اقتحموا ساحات الأقصى، من جهة باب المغاربة على شكل مجموعات، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي الخاصة المدججة بالسلاح، وأدوا طقوسا تلمودية استفزازية في باحاته، واستمعوا إلى شروحات حول أسطورة الهيكل المزعوم.

ويتعرض المسجد الأقصى لاقتحامات المستوطنين بحماية قوات الاحتلال على مدار الأسبوع باستثناء يومي الجمعة والسبت، على فترتين صباحية ومسائية، في محاولة لتغيير الأمر الواقع في المسجد، ومحاولة تقسيمه زمانيا.

من جهة ثانية، قال مجلس قروي العراقيب إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدمت اليوم، مساكن أهالي القرية مسلوبة الاعتراف والمهددة بالاقتلاع والتهجير في منطقة النقب داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأضاف المجلس في بيان أن الأهالي ينصبون خيامهم لحمايتهم من الحر الشديد صيفا، والبرد القارس شتاء، والتصدي لمخططات اقتلاعهم وتهجيرهم من أرضهم. وتواصل السلطات الإسرائيلية، في الآونة الأخيرة، التضييق على المواطنين في النقب، من خلال حملات مداهمة تستهدف الاستيلاء على الأراضي، وهدم المنازل، وتجريف الأراضي وتشجيرها.

وبدأ الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، حملة دهم واعتقالات واسعة في أنحاء مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، طالت 20 مواطنا فلسطينيا بينهم أسرى محررون. وقال نادي الأسير الفلسطيني في بيان إن قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت وسط اطلاق كثيف للنيران مناطق متفرقة في مدن بيت لحم وجنين ورام الله والبيرة والخليل واعتقلت المواطنين بزعم أنهم مطلوبون.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق