منع طلبة من دخول الحرم الجامعي بسبب عدم أخذ المطعوم

هلا أخبار – قالت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الثلاثاء بأن عدد الطلبة الذين لم يستطيعوا دخول الحرم الجامعي في جميع الجامعات والكليات الجامعية الأردنية الرسمية والخاصة منذ دخول أمر الدفاع رقم (35) حيز التنفيذ اعتباراً من تاريخ 1 / 1 / 2022 بلغ (42137) طالبًا وطالبةً.

وبحسي بيان للوزارة، قام (19714) منهم بالحصول على الجرعتين، وعليه فقد تبقى (22423) طالبًا وطالبةً فقط لا يستطيعون حتى تاريخه دخول الحرم الجامعي ويشكلون ما نسبته (6.4)% من إجمالي عدد الطلبة الموجودين على مقاعد الدراسة في جميع الجامعات والكليات الجامعية الرسمية والخاصة والبالغ عددهم (348572) طالب وطالبة.

وأضافت الوزارة بأنه ومن تاريخ 1 / 1 / 2022 وحتى تاريخ اليوم فقد حصل (26362) طالب وطالبة على المطعوم توزعوا ما بين (6648) طالب وطالبة حصلوا على جرعة واحدة فقط في حين حصل (19714) طالب وطالبة على الجرعتين.

وعليه فقد ارتفعت نسبة الحصول على مطعوم فايروس الكورونا بين جميع أعضاء هيئة التدريس والإداريين والطلبة في جميع الجامعات والكليات الجامعية الرسمية والخاصة والبالغ عددهم أكثر من (377) ألف شخص لتصل إلى أكثر من (95 %)، وهو ما يحقق الهدف المنشود من تطبيق أمر الدفاع رقم (35).

كما قالت الوزارة بأن عدد الذين حصلوا أيضاً على الجرعة المعززة (الثالثة) بلغ حتى تاريخه (12336) يشكلون ما نسبته (3.3)% من جميع أعضاء هيئة التدريس والإداريين والطلبة في جميع الجامعات والكليات الجامعية الرسمية والخاصة.

من جهة أخرى، أكدت الوزارة حرصها على مصلحة جميع الطلبة الذين تغيبوا عن امتحاناتهم النهائية، حيث كان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور وجيه عويس قد طمئن جميع طلبة الجامعات الذين لم يتقدموا للامتحانات النهائية نتيجةً لمنعهم من دخول الحرم الجامعي بأن حقهم في تقديم الامتحان التكميلي (التعويضي) محفوظ ووفقاً للتعليمات النافذة في الجامعات

ويمكن للطالب وبعد حصوله على جرعتي المطعوم أن يقوم بطباعة شهادة التطعيم التي توضح تاريخ حصوله على الجرعة الثانية من ثم مراجعة رئيس القسم أو المسؤول المعني في الكلية لتقديم عذره لتغيبه عن الامتحان النهائي، حيث سيتم تحديد موعد جديد للامتحان التكميلي.

وأضافت الوزارة بأن الوزير عويس طلب من رؤساء الجامعات وعمداء الكليات التعاون مع الطلبة في موضوع تحديد تاريخ عقد الامتحان التكميلي بحيث يتم عقده مباشرة بعد الإنتهاء من الامتحانات النهائية وعدم تأجيله لنهاية الفصل الثاني حرصاً على مصلحة الطلبة خاصةً الخريجين منهم، مؤكداً بأن قرار مجلس التعليم العالي بتأخير تاريخ بدء التدريس في الجامعات الرسمية والخاصة أخذ بعين الاعتبار إعطاء الجامعات والكليات فرصةً لعقد الامتحانات التكميلية قبل بدء الفصل الثاني.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق