خرفان: الإضراب في “الأونروا” مستعجل.. واجتماع في عمّان

هلا أخبار – أحمد الزبون – قال مدير دائرة الشؤون الفلسطينية المهندس رفيق خرفان، إن المؤتمر العام لاتحادات العاملين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” تعجل في اتخاذ قرار الإضراب الشامل والمفتوح لجميع موظفي “أونروا”، الخميس المقبل.

وأضاف خرفان، في حديثه لـ “هلا أخبار”، أنّ المفوض العام للوكالة فيليب لازاريني خلال اللقاء مع دائرة اللاجئين في قطاع غزة أكد أنّه لم يتخذ إلغاء قرار الإجازة الاستثنائية بدون راتب للموظفين بشكل نهائي إلى جانب تعهده بإزالة تجميد الزيادة السنوية للموظفين بإثر رجعي في نهاية آذار المقبل.

وأشار إلى أنّ المفوض العام لم يلوح بإلغاء قرار الإجازة الاستثنائية ولم يتطرق إليها، مبينا أنّ الدائرة تتواصل مع الطرفين لطيء الخلاف.

وأكّد خرفان، أن الدول المضيفة للاجئين ستلتقي مع المفوض العام الساعة التاسعة من صباح يوم الإثنين المقبل في عمّان ويليه اجتماع اللجنة الاستشارية بمشاركة 28 دولة و3 أعضاء مراقبين؛ لبحث آخر المستجدات.

ويأمل الأردن من خلال اجتماع اللجنة الاستشارية مواصلة الدعم الدولي لمواجهة العجز المالي الذي يواجه الوكالة والمقدر بـ60 مليون دولار، بحسب خرفان.

ونوه إلى أن الأردن يعول على الاجتماعات المقبلة بسد عجز الوكالة إلى جانب تلميحات الدول خلال اجتماع بروكسل بتقديم دعم مالي قبل نهاية العام الجاري.

وتجتمع اللجنة الاستشارية مرتين سنويا لمناقشة القضايا التي تهم الأونروا، وهي تسعى للوصول إلى توافق في الآراء وتقديم النصح والمساعدة للمفوض العام للوكالة.

ويلتقي الأعضاء والمراقبون بانتظام أكثر من خلال اللجنة الفرعية للجنة الاستشارية، يهدفون خلالها إلى مساعدة اللجنة الاستشارية وذلك إيفاء لمهمة تقديم النصح للمفوض العام.

وعلى صعيد متصل، قرر المؤتمر العام لاتحادات العاملين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، الدخول في إضراب شامل ومفتوح لجميع موظفي “أونروا ” في جميع أقاليم الوكالة الخميس المقبل.

وتطالب اتحادات العاملين في “أونروا”، بـ “إلغاء قرار الإجازة الاستثنائية بدون راتب للموظفين كافة تحت ذريعة العجز المالي”، و”إعادة العلاوة السنوية وبأثر رجعي والمجمدة منذ آذار/مارس الماضي”. إضافة إلى “فتح باب التعيين الدائم لأبناء اللاجئين في القطاعات كافة والتثبيت على فئة (A)، وإنهاء حالة الترهل بالمؤسسة من خلال آلاف الموظفين بعقود مياومة”.

وكذلك، تطالب بـ “صرف رواتب شهري 11 و12 دون تأخير أو تجزئة، وتطبيق قرارات مؤتمر بيروت المتعلقة بنهاية الخدمة وصندوق الادخار والتزام الإدارة بنسبة 7.5%”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق