بايرن ميونخ يستعيد كبريائه بخماسية في برلين

هلا أخبار – صحح بايرن ميونخ مساره سريعا، بتحقيق فوز مثير خارج أرضه على حساب يونيون برلين (5-2)، اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة العاشرة من الدوري الألماني.

وسرعان ما نجح الفريق البافاري في تضميد جراحه، بعدما حقق الفوز في أول مباراة له بعد خسارته التاريخية في كأس ألمانيا على يد بوروسيا مونشنجلادباخ (0-5).

أهداف البايرن جاءت عن طريق روبرت ليفاندوفسكي “ثنائية”، ليروي ساني، كينجسلي كومان وتوماس مولر في الدقائق (15، 23، 34، 60 و79)، فيما أحرز نيكو جيسيلمان وجوليان رييرسون هدفي يونيون برلين (43 و64).

بهذا الانتصار، عزز بايرن ميونخ صدارته لجدول ترتيب البوندسليجا بوصوله للنقطة 25، فيما تجمد رصيد يونيون برلين عند 16 نقطة، ليتراجع للمركز السادس.

ثنائية ليفاندوفسكي

الفريق البافاري دخل بتشكيلة تخللها بعض التغييرات عن التي بدأ بها مباراته الماضية أمام جلادباخ، حيث فضل المدرب الألماني جوليان ناجلسمان وضع دايوت أوباميكانو وبينيامين بافارد على مقاعد البدلاء لصالح نيكلاس سولي وجوسيب ستانيشيتش.

وغابت الخطورة عن كلا المرميين في الدقائق الأولى، حتى أطلق ساني تسديدة قوية اصطدمت في يد مدافع يونيون برلين، ليحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح البايرن، انبرى لها ليفاندوفسكي، مسجلا منها هدف تقدم فريقه في أول ربع ساعة من زمن المباراة.

وحاول أصحاب الأرض الرد سريعا بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، أطلقها تايو أويني، لكنها ذهبت أعلى المرمى.

ومن ركلة حرة احتسبها الحكم للضيوف على حدود منطقة الجزاء، تمكن ليفاندوفسكي من إضافة الهدف الثاني بعدما مررها كيميتش لمولر، الذي هيأها للمهاجم البولندي، ووضعها الأخير في أقصى الزاوية اليسرى لمرمى حارس يونيون.

وكثف يونيون برلين من هجماته، لكن بايرن نجح في استغلال تقدم لاعبي أصحاب الأرض وشن مرتدة سريعة انتهت عند ساني، الذي سدد الكرة بيمناه، لكنها أخطأت الطريق نحو المرمى.

وتعملق الحارس أندريا لوثه أمام ساني بعدما منعه من تسجيل هدف جديد للبايرن، بتصديه لانفراد صريح، لكن الجناح الألماني عوض نفسه بعد ثوان معدودة عن الفرصة الضائعة، بعدما قابل عرضية كومان بوضع الكرة بسهولة داخل الشباك.

وقبل نهاية الشوط الأول، أرسل هاراجوتشي عرضية متقنة نحو جيسيلمان، الذي قابلها بتسديدة يسارية قوية، ارتطمت بساق نوير وتحولت إلى داخل المرمى، ليقلص أصحاب الأرض النتيجة بهدف أول.

وسرعان ما نجح يونيون في تسجيل هدف ثانٍ مباغت بعد تمريرة أخرى من هيراجوتشي، لتمنح بيكر فرصة الانفراد بمرمى نوير، ليضع الكرة بقوة داخل الشباك، لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل، لينتهي الشوط الأول بتقدم بايرن (3-1).

وشن يونيون هجمة مرتدة سريعة في مستهل الشوط الثاني، انتهت عند أقدام بيكر، الذي أمضى طريقه نحو منطقة الجزاء، وأطلق تسديدة افتقرت للقوة الكافية، لتستقر بين يدي نوير.

وظهرت رغبة أصحاب الأرض بوضوح في الوصول مجددا لشباك نوير بعدما شكلوا خطورة بالغة على الدفاع البافاري بهجمة تلو أخرى.

وتصدى نوير ببراعة لتصويبة قوية أطلقها بيكر من قلب منطقة الجزاء، لتتحول إلى ركنية، قبل أن يمسك الحارس الألماني بكرة وصلته من تسديدة على الطائر عن طريق هاراجوتشي.

طوفان البايرن

وعلى عكس التيار، نجح بايرن في خطف هدف رابع من هجمة مضادة أنهاها كومان بتصويبة صاروخية، عجز الحارس لوثه أمام قوتها وهي في طريقها نحو الشباك.

ولم يهنأ بايرن طويلا بالهدف، حيث نجح أصحاب الأرض في تقليص النتيجة مجددا بهدف ثان، بعدما انطلق بيهرينس بالكرة من الجانب الأيسر، ليتجاوز سوله قبل أن يمرر عرضية نحو رييرسون، الذي قابلها بلمسة مباشرة داخل الشباك.

واستطاع بايرن امتصاص ثورة أصحاب الأرض ونجح في تهدئة إيقاع اللعب، حتى نجح في تعزيز تقدمه بهدف خامس، بعدما انطلق البديل أوباميكانو بالكرة حتى وصل إلى منطقة جزاء يونيون، ليمررها نحو مولر، الذي هيأها لنفسه ووضعها بقوة في أقصى الزاوية اليسرى.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق