المفرق تبحث التعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية

هلا أخبار – بحث رئيس لجنة بلدية المفرق الكبرى، الدكتور هاني عبيد الشورة، الأحد، مع وفد من برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية أوجه التعاون بين الجانبين في تنفيذ مشاريع ومبادرات مشتركة في مجال المحافظة على المياه والبيئة.

وأكد الشورة أهمية المحافظة على المياه ومنع هدرها إلى جانب تعزيز برامج التوعية الهادفة نحو خدمة المجتمعات المحلية في محافظة المفرق كونها من أولى المحافظات التي استقبلت الآلاف من اللاجئين السوريين ما زاد الطلب على الخدمات والبنية التحتية.

وببن أن بلدية المفرق على أتم الاستعداد للتعاون لإيجاد حلول لمشكلات تواجهها البلديات، مشيرا إلى أن البلدية لديها خبرات وكفاءات يمكنها أن تسهم في إنجاح المشاريع المنوي تنفيذها مستقبلاً.

بدورها، أكدت منسقة البرنامج في الأردن، المهندسة ديما أبو ذياب، التي ترأست الوفد، أهمية ديمومة التعاون مع البلدية لتنفيذ مشاريع هذا البرنامج بما يخفف الكثير عن كاهل البلدية في تحمل أعباء اللجوء والمحافظة على المياه والبيئة بمختلف مجالاتها.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق