افتتاح ورشة الرسم والخط العربي وإعادة التدوير بالجامعة الهاشمية

هلا أخبار – افتتح نائب رئيس الجامعة الهاشمية لشؤون الطلبة والاتصال الخارجي الأستاذ الدكتور سلطان المعاني، الورشة الثانية في فن الرسم والخط العربي وإعادة التدوير، والتي نظمتها دائرة النشاط الثقافي والفني في عمادة شؤون الطلبة، وبحضور عميد شؤون الطلبة الأستاذ الدكتور صادق الشديفات، وأستاذ الأدب الجاهلي الأستاذ الدكتور عمر فجاوي، ومديرة النشاط الثقافي والفني الدكتورة حنان سعادات، وعدد من أعضاء الهيئة الإدارية في العمادة، ولجان التحكيم.

وأكد الدكتور المعاني خلال كلمة له في افتتاح الورشة أهمية تشجيع الابداع والتميز والفن للطلبة الذين لديهم مواهب إبداعية ولديهم الرغبة والقدرة الفنية في اثبات موهبتهم، ووضعهم في المسار الصحيح ليتمكنوا من التعبير عن موهبتهم بكل كفاءة، مضيفاً بأن إدارة الجامعة فاتحة الأبواب لجميع الطلبة خاصة في بدء العام الدراسي الجديد واحتضان مواهبهم ورعايتها لأن الطلبة هم جيل الغد والذي نعول عليه لقيادة مستقل زاهر بإذن الله. مثمناً جهود كوادر عمادة شؤون الطلبة في رعاية الابداع واحتواء الطلبة وتقديم كافة ما يحتاجونه الطلبة من خدمات وتسهيلات لإكمال مسيرتهم العلمية والعملية ولمواهبهم الإبداعية المتميزة أيضا.

وأشار عميد شؤون الطلبة خلال الافتتاح بأن عقد مثل تلك الورشات الفنية تأتي ضمن سلسلة من الورشات المتعاقبة التي ستعقدها عمادة شؤون الطلبة بهدف رفد العمادة بالطاقات الشبابية والمواهب والابداعات الطلابية خاصة في بدء العام الدراسي الجديد.

وقال الدكتور الشديفات:” بأن الطلبة هم زهرة الجامعة وقلبها، وهم غراسها، وانتم من تحرصون على نهضتها وتقدمها وأن تكون الجامعة في مصافي الجامعات المرموقة في العالم، بابداعاتكم وتميزكم ومشاركاتكم واهتمامتكم الفكرية والثقافية.”
وذكر الدكتور الفجاوي خلال الافتتاح بأنه لا بد من تعظيم قيمة الجمال، سواء بالفن او الشعر، او الخط، او الرسم وفي مختلف قطاعات الابداع قاطبةً، مشيراً إلى احتضان المواهب الإبداعية لدى الطلبة ودعم الاهتمامات الفكرية والثقافية والفنية.

وقال الدكتور فجاوي:” بأن قيمة الشعوب تقاس بابداعاتها ونتاجاتها الفنية المتميزة، وجمال قيمها الإنسانية، وفكرها المنير، وسمو أخلاقها.”

وذكرت الدكتورة سعادات بأن لابد من اكتشاف المواهب الطلابية والاتصال المباشر مع الطلبة والاندماج مع اهتماماتهم ورغباتهم الفنية، مضيفةً بأن عقد تللك الورشات التي تنفذها دائرة النشاط الثقافي والفني في العمادة سيكون لها الأثر في توثيق أواصر رباط المحبة والثقة بين العمادة والطلبة.

وتضمن الافتتاح عرضاً موسيقياً ومقطوعات موسيقية قدمها عدد من الطلبة، كما اشتمل استعراضاً لعدد من اللوحات الفنية، وتقديم عدد من القصائد الشعرية.

ومن الجدير بالذكر أن سلسلة هذه الورشات مستمرة لغاية 14/10/2021.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق