الخصاونة: ضرورة ترجمة اللقاءات الأردنية السورية إلى مشاريع قائمة

** الخصاونة يطلب من الوفد الوزاري السوري نقل تحياته إلى نظيره السوري المهندس حسين عرنوس

** الخصاونة يبحث إمكانية تسريع وتيرة نقل الغاز المصري والكهرباء إلى لبنان

** وزراء سوريون: حالة ارتياح لدى الشعب السوري بسبب عودة الزيارات والعلاقات

هلا أخبار – استقبل رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة في مكتبه بدار رئاسة الوزراء اليوم الثلاثاء، وفداً وزارياً سورياً ضم وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل، ووزير الموارد المائية الدكتور تمام رعد، ووزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس محمد قطنا، ووزير الكهرباء المهندس غسان الزامل.

وأكد رئيس الوزراء خلال اللقاء الذي حضره عدد من الوزراء المعنيين، أهمية تعزيز علاقات التعاون والتنسيق بين الأردن وسوريا في العديد من المجالات، بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

وأشار إلى ضرورة أن تترجم اللقاءات والزيارات المتبادلة بين البلدين في الآونة الأخيرة، على صورة مشاريع تعود بالنفع والفائدة على الشعبين الشقيقين، وتسهم في تعزيز أواصر علاقات المحبة والأخوة التاريخية التي تجمع بين الأردن وسوريا.

وطلب رئيس الوزراء من الوفد الوزاري نقل تحياته إلى رئيس مجلس الوزراء السوري المهندس حسين عرنوس، وأمنياته لسوريا الشقيقة بكل الخير وبمزيد من الأمن والاستقرار.

وبحث الخصاونة خلال اللقاء مع الوفد السوري إمكانية تسريع وتيرة نقل الغاز المصري والكهرباء إلى لبنان من خلال الأردن وسوريا، وذلك عبر تأهيل الشبكة الكهربائية في الأراضي السورية، مؤكداً أن الأردن حريص على دعم وإسناد لبنان في الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها.

واستعرض الوفد الوزاري السوري أبرز ما تضمنته الاجتماعات مع الوزراء الأردنيين يوم أمس الاثنين، في مجالات النقل والتجارة البينية والمياه والزراعة والطاقة، مؤكدين أن هناك حالة ارتياح لدى الشعب السوري بسبب عودة الزيارات والعلاقات بين البلدين الشقيقين.

وحضر اللقاء وزراء المياه والري محمد النجار، والنقل المهندس وجيه عزايزة، والصناعة والتجارة والتموين المهندسة مها علي، والزراعة المهندس خالد الحنيفات، والطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق