الضمان: 165 مليون دينار سحوبات صندوق التعطل قبل كورونا

إعداد المسودة الأولى لنظام التأمين الصحي الذي سيُقر قريباً

هلا أخبار – أكد المستشار القانوني والناطق الإعلامي باسم مؤسسة الضمان الاجتماعي شامان المجالي، أنه تم السحب من صندوق التعطل قبل جائحة كورونا مبلغ ما يقارب 165 مليون دينار.

وقال خلال مداخلته على راديو هلا عبر برنامج الوكيل، إن هذا المبلغ مرتفع، وعليه فإن معظم الذين دخلوا الجائحة كان عندهم أرصدة من صندوق التعطل عن العمل في الحساب الادخاري.

وأضاف أن المؤسسة أوجدت نافذة بهدف عدم قيام المؤمن عليهم صرف تعويض الدفعة الواحدة ومساعدتهم على حل بعض مشاكلهم المالية، حيث تم السماح للمؤمن عليهم بالسحب من حسابهم الادخاري في صندوق التعطل بشرط أن يكون مجموع المبالغ في هذا الحساب لا تقل عن 300 دينار.

وأشار إلى أنه نتيجة لزيادة الإقبال على أخذ تعويض الدفعة الواحدة، فقد قررت المؤسسة السماح للمؤمن عليهم السحب من أرصدتهم.

وفيما يتعلق ببرنامج نظام التأمين الصحي، أكد المجالي أنه يعتبر استحقاق قانوني وهو من ضمن التأمينات الواردة في قانون الضمان الاجتماعي، وعليه لم يعد هناك مبرر لعدم تطبيق هذا التأمين.

وأضاف أن أبرز ملامح هذا النظام أنه سيشمل المؤمن عليهم حالياً والمشتركين حاليا والمتقاعدين وأفراد عائلاتهم، مشيرا إلى أن المؤسسة لن تقبل باقرار تأمين صحي غير لائق للمواطنين والعاملين في منشآتهم.

وبين أن الهدف من هذا التأمين تخفيف الضغط على القطاع العام  الموجودة في المستشفيات والمراكز الصحية التي باتت لم تعد تحتمل الأعداد الكبيرة من المواطنين المحتاجين للعلاج، وعليه سيكون هذا التأمين على القطاع الخاص.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق