الصفدي: آلية تضمن عودة آمنة للطلبة الأردنيين وسنطلق منصة إلكترونية لاستقبال الطلبات

هلا أخبار – أعلن وزير الخارجية أيمن الصفدي الخطّة الحكوميّة لإعادة الطلبة الأردنيين من خارج المملكة إلى البلاد.

وقال الصفدي في الإيجاز اليومي من المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، الجمعة، إنَّ عدد الطلبة الأردنيين خارج المملكة 35 ألف طالب.

وأكدّ الصفدي على أنّ الحكومة بدأت على بلورة الخطّة تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك، مبيناً على أن تكون شاملة عادلة ومدروسة لضمان العودة السالمة لأبنائنا الطلبة في الخارج، وذلك بالتعاون مع خلية الأزمة والقوات المسلحة والمخابرات والأمن العام والداخلية، للخروج بمعادلة عودة سالمة للطلبة تنسجم مع الإجراءات الصحية”.

واضاف بأنَّ الأولويّة هي حماية صحّة مواطنينا داخل المملكة وخارجها، مؤكداً على أنّ الحكومة ستبدأ بخطة متدرجة ومدروسة محدّداتها الأساسية هي ضمان صحة الطلبة الذين سيتم نقلهم وفق الإجراءات الوقائية إلى المملكة.

وأوضح أن الإرشادات الطبية تنصح ببقاء الأشخاص في منازلهم لتجنّب التعرض للإصابة، حيث هنالك مخاطرة في التنقل سواء بالوصول إلى المطار، أو بالنقل عبر الطائرات، أو الانتقال من المطار إلى أماكن الحجر.

وأكد الصفدي كلّ من يرغب بالعودة، سنعمل بكلّ إمكانيتنا لعودته المتدرجة سالماً إلى البلاد، حيث أن هنالك 35 ألف طالب يدرسون خارج المملكة ومبيناً “سنعطي الأولوية للطالبات الإناث الدارسات خارج المملكة، ثم الخريجين وطلبة السنة الأولى، ثم بقية الطلبة”

واشار أيضاً الصفدي إلى أن أولوية المملكة، إعادة الطلبة الأردنيين في المدارس الأجنبية وعددهم 1500 طالب، والذين يقطنون خارج البلاد دون مرافقة ذويهم، كذلك هنالك أولوية لمن تقطّعت بهم السبل سواء بالزيارة أو ممن كانوا مبتعثين.

وأعلن الصفدي اطلاق منصة إلكترونية “safelyhome.gov.jo” بحيث يبدأ الطلبة التسجيل بها خلال مدة 4 أيام، بعدها يتم إعلان رحلات جويّة لنقل الطلبة إلى أرض الوطن.

وأضاف “بعد عملية التسجيل سنقوم بالفرز وسنرسل لمن يتم اختيارهم رمزاُ يستخدم في حجز التذكرة عبر مواقع وعناوين سيتم الإعلان عنها” مشدداً على أنّ كل من سيعود سيخضع للإجراءات الوقائية في الفنادق وفي أماكن عامة في البحر الميت”

ونوّه الصفدي على أن حجز التذاكر وشراءها ومن ثم حجز أماكن الحجر ستغطّى من قبل الطلبة أنفسهم الراغبين بالعودة، مؤكداً على أن الحكومة تواصلت مع الفنادق واستطاعت الحصول على أسعار تفضيلية وفي حدها الأدنى، فيما ستغطي الحكومة كل من يثبت عدم مقدرته على دفع التكاليف.

وأشار الصفدي إلى أن هنالك، محددات للخطّة الحكومية، مثل توفر أماكن الحجر، والقدرة على نقل الطلبة من أماكن اقامتهم إلى المطار، مبيناً “التجربة الأولى سنقيّمها بعد أن يتم التسجيل وستكون هنالك دروس مستفادة، نقيّم عملنا من خلالها بشكل متواصل لتقديم الأفضل لأبنائنا في الخارج”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق