الطراونة في اليوم العالمي للمرأة: كل عام ونساء الوطن بكل الخير والألق والرفعة

هلا أخبار – هنأ رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة المرأة الأردنية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، قائلا “كل عام ونساء الوطن بكل الخير والألق والرفعة”.

وقال الطراونة في مستهل جلسة الأحد، إنه لا يمكن اختصار دور المرأة أردنيًا في قطاع أو مجال، فهي سجلت حضورها في كل الميادين.

وأضاف “سنظل في مجلس النواب وراء كل جهد يعزز مسيرة المرأة الأردنية ويذلل العقبات من أمامها ويقف خلفها في كل مجد تحققه وشموخ تبلغه”.

وتالياً نص كلمة الطراونة:

“الزميلات والزملاء؛

نحتفل مع العالم بيوم المرأة، والذي نعتبره مناسبة رمزية لها معنى أصيل، يجعل من مكانة المرأة بيننا؛ مقامًا رفيعًا وشراكة فاعلة، وقيمة تتخطى الرتب. بعد ما حققته المرأة من حضور ودور وتأثير.

ويطيب لي بهذه المناسبة، أن أتقدم بالتهنئة والمباركة من المرأة الأردنية التي ما زالت تكافح وتثابر لصناعة المجتمع، لتبدأ من بيتها وأسرتها، وتنطلق عبر ميادين التعليم والمعرفة، وتنال مكانتها في صدارة المجتمع شريكًا حقيقيًا في التنمية والبناء.

الزميلات والزملاء؛

لا يمكن اختصار دور المرأة أردنيًا في قطاع أو مجال، فهي سجلت حضورها في كل الميادين، لتكون النموذج الواعد في بناء قدرات المرأة وتمكينها من بلوغ أهدافها كعنصر حيوي فاعل في المجتمع، ولتكون ضمانة الإنتاج في أماكن عملها، بعد ان سجلت المرأة الأردنية نفسها كقوى جادة ومخلصة في بيئة العمل والبناء.

ولا يفوتني في هذا المقام من أن أتقدم بالتهنئة لزميلاتنا في مجلس النواب، واللواتي كرسن هوية المرأة البرلمانية ضمن صوت واعٍ ومتوازن، وبأداء لافت ومقدر، لتكون البرلمانية الأردنية، حالة متقدمة في حياتنا السياسية.

ومن هنا، فقد انعكست تلك الصورة، على أوجه مشاركة المرأة في الحياة السياسية، متفوقة بعد مثابرة، ومنجزة بعد شقاء، ونجمة وطنية عن سابق إخلاص وجدارة واستحقاق.

الزميلات والزملاء

نتطلع في الأردن أن نسجل حالة متقدمة في مجال منح المرأة المكانة التي استحقتها، فإن من تصنع أسرة؛ يليق بها حماية وطن، ولذلك سنظل في مجلس النواب وراء كل جهد يعزز مسيرة المرأة الأردنية ويذلل العقبات من أمامها ويقف خلفها في كل مجد تحققه وشموخ تبلغه.

وكل عام ونساء الوطن بكل الخير والألق والرفعة”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق