مديرة اليونسكو تزور مركز “السينكروترون”

هلا أخبار – زارت مديرة عام منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) أودري أزولاي، اليوم الأربعاء المركز الدولي لضوء السينكروترون للعلوم التجريبية وتطبيقاتها في الشرق الأوسط (سيسامي) للاطلاع على طبيعة عمل المركز، وما يتيحه من خدمات بحثية متقدمة للباحثين من الدول الأعضاء في منطقة الشرق الأوسط وغيرها من دول العالم.

وأكد مدير عام المركز الدكتور خالد طوقان الدور المهم والحيوي الذي يقوم به المركز في خدمة المجتمع العلمي بدول المنطقة والخطط الهادفة لتعزيز الفرص العلمية والبحثية، مشيرا إلى مراحل تطور العمل وبناء خطوط الأشعة وتدريب وتأهيل الكوادر البشرية في المركز.

وقال، انه تم الانتهاء أخيرا من بناء خط أشعة علوم المواد، وهو خط الأشعة الثالث لسيسامي، وتم افتتاحه للباحثين لإجراء تجاربهم خلال العام الحالي، مشيرا إلى ظهور الفوتون الأول في 1 كانون الأول الماضي.

واضاف، ان العلماء قدموا مقترحات بحوث استجابة لدعوة “سيسامي” الجديدة لتقديم طلبات للحصول على وقت مخصص لإجراء تجاربهم, وبذلك يصبح لـ “سيسامي” ثلاثة خطوط أشعة لإجراء التجارب، هي خط الاشعة السينية وخط الاشعة تحت الحمراء وخط علوم المواد, ويجري العمل الآن على تصميم وبناء خطين جديدين هما خط الاشعة السينية الناعمة وخط التوموغرافي والمتوقع تشغيلهما عام 2022.

واشار طوقان إلى ان العدد الإجمالي للتجارب التي أجريت بالفعل على خطي الاشعة تحت الحمراء والاشعة السينية هو 71 تجربة منذ افتتاح الخطوط للباحثين في تموز 2018 حتى نهاية العام الماضي, وتم تقديم 151 مشروعا بحثيا للدورة الثالثة لإجراء البحوث خلال هذا العام، فيما يتوقع قبول نصف هذا العدد بعد اخضاعه للتحكيم والتقييم لاتمام التجارب باستخدام خطوط الاشعة الثلاثة.

وتجول الدكتور طوقان ومديرو المركز في مرافق المركز، وزاروا نفق المسارع، خطوط الأشعة الثلاثة، ودار الضيافة الذي تم افتتاحه أخيرا في كانون الأول الماضي 2019 الذي يعد ركنا أساسيا ضمن البنية التحتية للمركز ما يتيح للباحثين الدوليين الذين يأتون من خارج الاردن بالإقامة في هذا المبنى بصورة مستمرة خلال اجراء تجاربهم والتي تمتد من ثلاثة إلى سبعة ايام متواصلة، كما يتيح لهم أيضا تحليل بياناتهم العلمية بصورة مستمرة على مدار الساعة من خلال اقامتهم في المبنى.

ويعتبر “سيسامي” مسارعا ضوئيا من الجيل الثالث، وينحصر دوره بالنهوض بالأبحاث العلمية في مجالات الطب والصيدلة وعلوم الآثار والفيزياء والكيمياء والاحياء وعلوم المواد وغيرها.

ورافق ازولاي أثناء الزيارة سفير الأردن بفرنسا مكرم القيسي والسفيرة الفرنسية كوستانزا ارينا ومدير يونسكو الأردن. (بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق