القيسي: “النواب” لن يقبل أي تعديلات على “اللامركزية” تقلص من دور مجالس المحافظات

الحجاحجة : التعديلات القانونية ستضمن لمجالس المحافظات الاستقلال الاداري و المالي

هلا أخبار- ناقش مجلس محافظة العاصمة الأربعاء، التعديلات القانونية على قانون اللامركزية بحضور رئيس مجلس النواب بالإنابة الدكتور نصار القيسي ورئيس مجلس محافظة العاصمة أحمد العبدللات، ورئيس اللجنة الإدارية النائب علي الحجاحجة وأعضاء مجلس المحافظة.

وقدم أعضاء مجلس المحافظة عدة ملاحظات لمجلس النواب تضمنت اعتراضهم على توسيع صلاحيات وزير الإدارة المحلية على حساب رؤساء وأعضاء المجالس، واصفين قرار تعيين رؤساء البلديات بمجالس المحافظات بالمقيد لعمل مجالس المحافظات وإفشالا لتجربة اللامركزية، وطالبوا برفع نسبة مشاركة المرأة بمجالس المحافظات.

وقال النائب القيسي، إن التعديلات ستنسجم والرؤى الملكية التي تنادي بإنجاح تجربة اللامركزية وتوزيع مكتسبات التنمية والأخذ بمقترحات أعضاء مجالس المحافظات، مؤكدا أن مجلس النواب بصدد المباشرة خلال الأيام المقبلة بدراسة المقترحات والتعديلات وانه سيتم إقراره قبل حل مجلس النواب.

وزاد قائلاً: إنّه “من الاهمية الخروج بمخرجات حقيقية قابلة للتطبيق بما يخدم صالح الوطن والمواطن منسجمين بإصرارنا في النهوض بمواقع مجالس المحافظات مع توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين” .

وأضاف القيسي: أنّ إصرار مجلس النواب للنهوض بواقع مجالس المحافظات جاء جليا في العديد من المناسبات واللقاءات والعديد من المبادرات التي لباها مجلس النواب رئيسا ونوابا بهذا الاتجاه، مؤكداً ان المجلس سيبقى داعما لمجالس المحافظات معززا عبر دوره التشريعي والرقابي كافة السبل التي من شأنها تعزيز دورها.

وعبر القيسي عن أمله بأن تسهم الجلسة في تعزيز الاشتباك الإيجابي الذي من شأنه تقريب وجهات النظر والتصورات لبلورة مواقف مشتركة ذات جدوى تمكن من تحقيق الغاية الأساس التي وجدت من أجلها اللامركزية في توزيع عادل لمكتسبات التنمية وتوسيع قاعدة المشاركة في اتخاذ القرارات.

و أشار الى أنه من الأهمية أن يجسد مشروع قانون الإدارة المحلية لسنة 2020 الذي يناقش حاليا من قبل اللجنة النيابية المشتركة مفهوم اللامركزية ويسهم في توسيع قاعدة المشاركة الشعبية في صنع القرار ويعزز مبدأ التكاملية بين مجالس المحافظات والمجالس البلدية عبر تحديد الصلاحيات ومهام كل مجلس بما يعزز كذلك الجانب التنموي والاستثماري للنهوض بالواقع الاقتصادي الذي يساهم بدوره في الحد من مشكلتي الفقر والبطالة.

و قال القيسي:”إن النهوض بفكرة اللامركزية تتطلب منا جميعا الاشتباك الفاعل مع اللجنة النيابية المشتركة المعنية عبر طرح التصورات والأفكار الإيجابية التي من شأنها الخروج بتعديلات تنسجم مع الرؤى الملكية بتوزيع عادل لمكتسبات التنمية وتشاركية في اتخاذ القرارات وتحديد الأولويات لكل محافظة، ومنح صلاحيات واسعة لمجالس المحافظات، وإزالة كل العراقيل التي تحد من ممارستهم لصلاحياتهم “.

وبين أنّ مسألة الأخذ بكافة الآراء والمقترحات حول تجويد حقيقي للامركزية هام جدا ومن هنا أؤكد لكم جميعا ان مجلس النواب يرحب بكم وبتوصياتكم ليتم تبنيها مسبقا من قبل المجلس.

 وأكّد القيسي أن مجلس النواب معني بإنجاح هذه التجربة، وسيأخذ بجميع التوصيات البناءة المعززة من عمل ودور مجالس المحافظات.

وأكّد على أهمية دعم مجالس المحافظات بالجوانب اللوجستية والإدارية والأدوات اللازمة لديمومتها وأداء مهامها، إذ لم نعد نملك ترف الوقت للنظر إليها على أنها تجربة تخضع إلى الاحتمالات.

وجدد القيسي تأكيده أن مجلس النواب لن يقبل بأي تعديلات تقلص من دور مجالس المحافظات وسيكون داعما لأي تعديل يعزز من دورها متأملا مرة اخرة ان تشكل جلستنا هذه رؤية واضحة تساعد النواب على تحديد بوصلة عملهم حال مناقشتهم واقرارهم للمشروع المعدل.

وأكد النائب الحجاحجة، أن التعديلات القانونية ستضمن لمجالس المحافظات الاستقلال الإداري والمالي، محذرا من جلد الذات وجلد تجربة اللامركزية.

ولفت إلى أنّ العمل مازال جاريا لرسم ملامح قانون يلبي احتياجات المحافظات ويحقق طموح الرؤى الملكية بتجربة لامركزية ناجحة توازي الدول المتقدمة في العالم.

وقال الناطق الإعلامي باسم مجلس محافظة العاصمة، بأنه سيتم تشكيل لجنة من المجلس للمشاركة في الحوار مع اللجنة المشكلة من مجلس النواب لدراسة مشروع اللامركزية حسب النقاط والملاحظات التي قدمها الاعضاء لمجلس النواب، للخروج بصيغة قانون عصري يسهل ويسرع الإنجازات للمشاريع الخدمية والاستثمارية والتنموية لخدمة المواطنين في المحافظات دون اللجوء للبيروقراطية العقيمة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق