الرزاز يعلن أولويات عمل الحكومة لعام 2021 – 2020 (صور وفيديو)

هلا أخبار – أعلن رئيس الوزراء عمر الرزاز، اليوم السبت، أولويات عمل الحكومة لعام 2021/2020.

وركزت الأولويات على 3 محاور رئيسة هي؛ دولة الإنتاج، ودولة القانون، ودولة التكافل، والتي جاءت ضمن 7 أولويات حيث تم وضع 142 إجراء لتنفيذها من خلال 41 مؤشر أداء وطني وعالمي.

وقال الرزاز في كلمته: “نخطط للمستقبل ليس لأن الحكومة باقية، فالحكومات تأتي وتذهب؛ لكننا نعمل من أجل المستقبل بشكل تراكمي”، مضيفا: “نريد التخطيط للمستقبل، ونريد تحصين أنفسنا والتعامل مع التحديات وصناعة الفرص”.

وأشار إلى أن الحكومة راجعت ما تم إنجازه في 2019 وما وعدت به وحققته، حيث تم تحقيق ما نسبته أكثر من 90%.

وبين الرزاز أن من ضمن أولويات الحكومة تعزيز الأمن الوطني، مشيرا إلى ان الحكومة ستعمل على دعم الجيش والأجهزة الأمنية وتعزيز أمن التزوّد بالطاقة، والمياه، والمواد التموينية، وروح الانضباط وأخلاقيات العمل لدى الشباب “خدمة وطن”، فضلا عن تعزيز مصادر الطاقة.

وحول الأمن الوطني، قال الرزاز إن تعزيزه يُعنى بشكل مباشر بالشباب ومشاركتهم على كل المستويات، مشيرا إلى أن الحكومة قد بدأت ببرنامج “خدمة وطن” الذي يحاكي خدمة العلم ويرتقي تدريجياً ليمثل حاضنة تهدف إلى تأهيل الشباب.

كذلك أشار الرزاز إلى أن تعزيز النزاهة ومكافحة الفساد وإنفاذ القانون وتعزيز السلطة القضائية وحماية المال العام، ضمن أولويات الحكومة للعام الحالي.

وحول فيروس كورونا، قال الرزاز إن الحكومة تعمل على المدى الإستراتيجي وبشفافية كاملة، وتصدر تقريراً يومياً حول حالة البلاد، مهيبا بالجميع الابتعاد عن الإشاعات.

وأضاف: “لسنا في معزل عما يجري حول العالم ولكننا لسنا متفرجين وباستطاعتنا أن نحصن أنفسنا ونزيد منعتنا وأن نقتنص الفرص ونتعامل مع التحديات”.

أما في إطار التشغيل وريادة الأعمال، فأعلن الرزاز عن سعي الحكومة بتوفير 45 ألف فرصة عمل خلال عام 2020، كما التزمت بتوفير 30 ألف فرصة عمل خلال عام 2019.

وشدد الرزاز على أنه ” لا بديل عن اتخاذ الإجراءات اللازمة المتعلقة بإحلال العمالة المحلية بدل الوافدة وتدريب وتأهيل الشباب الأردني”.

أما بالنسبة إلى الإصلاح الإداري وترشيق الجهاز الحكومي، فقال الرزاز إنه سيكون هناك تصوراً متكاملاً وقريباً يجمع العديد من المؤسسات الرقابية ووزارات تقدم خدمات متكاملة.

وأشار الرزاز إلى أن التحدي الأكبر للحكومة خلال الفترة المقبلة هو المشاركة الفاعلة للمواطنين خاصة الشباب في الانتخابات النيابية المقبلة.

وأضاف: “على مدى 100 عام سابقة اثبت الاردن انه قادر على ذلك، الوتيرة تتسارع والتغيرات تتسارع ولكن المئوية القادمة سندخلها بنفس العزيمة والقدرة على مواجهة التحديات”.

وتابع: “ما نتحدث عنه اليوم هو أن يكون لدينا ثوابت وطنية واضحة وتعزيز للأمن الوطني ووضع استراتيجيات واضحة يكون فيها بدائل للتعامل مع المتغيرات والعمل على المستوى القطاعي ومأسسة الشراكة والحوار، هذه باختصار دولة المؤسسات”.

وأشار إلى أن الحكومة تخطط للأعوام المقبلة أيضا، ليس لأنها باقية “بل الحكومات تأتي وتذهب ولكن واجبنا أن نعمل بشكل تراكمي وان نعالج القضايا بشكل آني وأن نخطط ونضع في برنامجنا ما سينتج اثارا ايجابية على المجتمع وحياة المواطن على المدى القصير والمتوسط والطويل، فالعمل على المدى القصير لن يحقق المأمول”.

وأردف قائلا: “نؤمن بالدولة القوية التي ترتكز الى القوانين والانظمة والتشريعات والمجتمع القوي الذي يعرف حقوقه وواجباته”.

وكشف الرزاز عن عقد لقاءات حول كل محور من محاور أولويات عمل الحكومة خلال الفترة المقبلة، كما ستنشر تفاصيل هذه الأولويات على موقع رئاسة الوزراء يوم غد الأحد.

للاطلاع على أبرز ملامح الأولويات الوطنية السبع التي أعلن عنها رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز: اضغط هنا

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق