“فلسطين النيابية” تلتقي شخصيات مقدسية

هلا أخبار – دعا رئيس لجنة فلسطين النيابية المحامي يحيى السعود إلى توحيد الجهود والعمل على قلب رجل واحد في سبيل تقديم ما يمكن للمقدسيين ليتسنى لهم الاستمرار بمواجهة الانتهاكات الإسرائيلية العنصرية التي تمارس بحقهم.

وقال، خلال لقائه بدار مجلس النواب الأربعاء، عدداً من الشخصيات المقدسية، إن اللجنة تقدر التضحيات التي قدمها المقدسيون للمحافظة على القدس والمقدسات، مثمنا صمودهم ووقوفهم بوجه الاحتلال الذي يمارس بحقهم أبشع أشكال الضغوط العنصرية.

وأشار السعود إلى الدور الكبير التي تضطلع به الدبلوماسية الأردنية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني بهذا الشأن، قائلًا إن مجلس النواب من خلال “فلسطين النيابية” لن يتوانى عن بذل أي جهد يخدم القضية الفلسطينية التي تتربع على سلم أولويات الدولة الأردنية.

وتابع أن اللجنة قامت اخيرا بعقد سلسلة لقاءات مع عدد من سفراء الدول الخليجية، تم على أثرها تكريمهم للمواقف التي قامت بها بلادهم تجاه القضية الفلسطينية والتي من أبرزها دعمهم لسد عجز وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا”.

بدوره، ثمن رئيس جمعية القدس حسن أبو دلو باسم الوفد الجهود والمساعي التي تقوم بها “فلسطين النيابية” التي تأتي انسجاما مع التوجهات والمساعي التي يقوم بها جلالة الملك بإعادة الأنظار والزخم للقضية الفلسطينية.

ونقل أبو دلو شكر وتقدير المقدسيين لـ”فلسطين النيابية” لما لها الأثر الكبير في دعمهم ومساندتهم ضد الظلم الواقع عليهم من قبل الكيان الغاصب الذي ما يزال يمارس عليهم أسوء صور الاستبداد والعنصرية، مؤكدا وقوف وتأييد المقدسيين الدائم للوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف.(بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق