وزير المالية: لا يعقل أن نبقى نقترض لتغطية نفقات جارية وموازنة 2019 استهدفت ضبط النفقات الجارية

هلا أخبار – قال وزير المالية الدكتور عزالدين كناكرية ان مشروع الموازنة العامة لعام 2019 استهدف ضبط النفقات الجارية وبالتالي التمكن من تغطية كامل النفقات الجارية “ولأول مرة ” من خلال الايرادات المحلية.

وقال كناكرية لا يعقل ان نبقى نقترض لتغطية رواتب او نفقات التشغيلية . لابد ان نصل الى تغطية النفقات الجارية من إيراداتنا المحلية وان يقتصر تمويل النفقات الرأسمالية ليكون من المنح ومشاريع الشراكة مع القطاع الخاص والاقتراض يجب ان يكون بالحد الأدنى الممكن .وهذا ما هدفت اليه موازنة 2019 حيث سينخفض عجز الموازنة ليصل الى 2%؜ من الناتج المحلي الاجمالي كما ستنخفض نسبة الدين العام الى الناتج المحلي الاجمالي الى 94%؜.

اما فيما يتعلق بسؤال حول مصادر النمو في الايرادات المحلية الضريبية وغير الضريبية المتوقعة لعام 2019 قال وزير المالية ان هناك عدة عوامل تم الاستناد اليها في تقدير الايرادات المقدرة لعام 2019 والمتعلقة بحصيلة قانون ضريبة الدخل الذي اقر مؤخرا ومن خلال ايرادات الـ29 وحدة حكومية التي تم تحويلها الى الموازنة يضاف الى ذلك ان هناك إجراءات اتخذت خلال الأشهر الاولى من العام الحالي 2018 سيكون اثرها المالي على كامل عام 2019.

واشار وزير المالية ان إجراءات الحكومة في مكافحة التهرب الضريبي وتعزيز الاجراءات الهادفة الى تحصيل المستحقات الحكومية اضافة الى النمو الطبيعي في الايرادات الناتج عن النمو الاقتصادي كل ذلك سيساهم في تعزيز الايرادات الحكومية لعام 2019.

وبين وزير المالية ان هناك قرارات حكومية اتخذت مؤخرا ستساهم ايضا في تعزيز الايرادات والتي منها السماح لأهل قطاع غزة بتسجيل العقارات وايضا الاجراءات المتعلقة باجراءات الاعتداءات على الاراضي الحكومية وإعادة تشغيل المعابر. الحدودية كل ذلك سيساهم بتعزيز الايرا دات المحلية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق