مؤتمر يناقش تعزيز الأداء الإقتصادي والاجتماعي للمنشآت الصغيرة والإجتماعية

** الرزاز سيقدم رؤيته بالنموذج الاقتصادي الجديد لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة

هلا أخبار- قال رئيس المجلس الإقتصادي والإجتماعي مصطفى الحمارنة إن من اهم الحلول المناسبة لمعالجة التحديات الاقتصادية التي تمر بها المملكة هو العمل على خلق فرص عمل.

وبين أن استحداث فرص العمل يتأتى عبر الاستثمار وتحفيز قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة، فيما ستستضيف المملكة  مؤتمراً يرعاه رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بعنوان “تعزيز الأداء الاقتصادي والاجتماعي للمنشآت الصغيرة والمتوسطة…. نحو نموذج اقتصادي جديد”.

وقال إن المؤتمر سيعقد في عمان في الحادي عشر من الشهر الجاري، وسيناقش أهم الاجراءات التي يمكن اتخاذها لرفع مستوى أداء هذا القطاع ضمن نموذج اقتصادي داعم يحافظ على خلق فرص العمل.

ولفت إلى أن المنشآت الصغيرة والمتوسطة هي المعجل الحقيقي للنمو الاقتصادي، والمنتج للعمالة المستدامة، لافتاً إلى أن تقرير حالة البلاد أظهر أن الاقتصادي والاجتماعي في المملكة يجب ان يحفز عبر تقوية المؤسسات وتشجيع الاستثمار والشراكة مع القطاع الخاص، بالإضافة إلى وضع خطط قابلة للتنفيذ والقياس وضمن برامج زمنية محددة وتوزيع مكتسبات التنمية لجميع المحافظات.

ودعا إلى أن لا يكون ذلك بالطرق التقليدية، منوهاً إلى أن هذه الطرق استنفذت خلال الاعوام الماضية.

وأكد على أهمية أن تتبوأ المشاريع الصغيرة و المتوسطة الأولوية في تحفيز النمو الاقتصادي .

من جانبه بين مدير عام غرفة صناعة الاردن الدكتور ماهر المحروق أن المؤتمر وبجلساته الخمس سيخرج بخارطة وطنية للنهوض بقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وقال إن المحور سيناقش أربع محاور هي محور المؤسسية والاطار التنظيمي، ومحور الوصول الى الاسواق، محور الريادة والمهارات، محور الوصول الى الموارد.

وبين المحروق أن الجلسة الخامسة سيكون المتحدث الابرز فيها رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز الذي سيقدم رؤيته بالنموذج الاقتصادي الجديد لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة بعد الاستماع لملخص الجلسات التي تم تقديمها.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق