الرزاز بين مدرّسيه ويحث على “الوفاء للمعلم”

هلا أخبار – إختار رئيس الوزراء عمر الرزاز يوم الجمعة لقضاء وقته مع عدد من المعلمين الذين درسوه في مرحلة الثانوية العامة.

وأُتيح للرزاز الذي إلتقى معلميه على ما يبدو في منزل أحد استاذته في عمّان، للتعبير عن شكره وإمتنانه وتقديره للجهود التي بذلوها خلال فترة عملهم، وللمعلمين على إختلاف مواقعهم.

واعتبر أن لهم من الفضل عليه وعلى شخصيته وما وصل إليه اليوم، مطالباً الأجيال المقبلة بأن تكون “وفيّة للمعلم صانع الأجيال”.

الرزاز من خريج مدرسة تراسنطة في جبل اللويبدة أوخر سبعينيات القرن الماضي.

وكان آخر موقع تقلّده الرزاز قبل رئاسته للحكومة وزيراً للتربية والتعليم، حيث أمضى نحو عام ونصف فيه.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق