رويترز: الطيران الروسي والسوري يكثفان هجومهما على حوض اليرموك

** عصابة داعش سيطرت على قرى كانت خاضعة للمعارضة

هلا أخبار – كثفت طائرات روسية وسورية قصفها لمعاقل عصابة داعش الإرهابية جنوب غرب سوريا، قرب الحدود مع الأردن واسرائيل، وفق وكالة رويترز.

الوكالة نقلت، عن مصادر قولها إن عصابة داعش الإرهابية المتحصنة في حوض اليرموك تصدت لهجوم بري شنه الجيش السوري وحلفاؤه، وأصبحت المنطقة ساحة القتال الرئيسية في منطقة الحدود ابعد طرد جماعات معارضة.

وأشارت إلى أن أعداد عصابة داعش المتحصنة بالحوض تتراوح بين (1000) و (1500) مقاتل، ما زالوا يحافظون على مواقعهم برغم حملة القصف المستمرة منذ عشرة أيام، التي أدت إلى نزوح الاف المدنيين إلى مناطق آمنة.

وقالت الوكالة إن مصدراً على دراية بالوضع بين أن العصابة  وسعت من سيطرتها على المناطق التي كانت خاضعة للجيش السوري الحر، وقدر عددها بما لا يقل عن (18) قرية، مبيناً أن العصابة تستفيد من انهيار الجيش السوري الحر.

ويسعى الجيش وحلفاؤه إلى توسيع نطاق الأراضي الخاضعة لهم قرب حدود الجولان عن طريق التفاوض بشأن اتفاقات لاستسلام جماعات المعارضة والسماح بانتقال مقاتليها إلى مناطق خاضعة للمعارضة في شمال سوريا.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق