لقطات من آخر أيام جلسات الثقة في مجلس النواب

هلا أخبار – لقطات من اليوم الأخير لجلسات الثقة التي استغرقت 5  ايام:

* تحدث في اليوم الخامس والأخير من نقاشات الثقة 24 نائباً ليرتفع عدد المتحدثين الكلي 120 نائباً.

* تحدث في الجلسة الصباحية التي استغرقت نحو ساعتين و40 دقيقة، (11) نائباً : موسى الزواهرة، حسن السعود، عبد المنعم العودات (العدالة)، مازن القاضي (الحداثة)، هيثم زيادين، انصاف الخوالدة، ابراهيم أبو العز، حسين القيسي، رسمية الكعابنة، شعيب شديفات، علي الخلايلة،  فيما تحدث في الجلسة المسائية التي استغرقت 3 ساعات و40 دقيقة (13) نائباً : تامر بينو، يوسف الجراح، مرزوق الدعجة، نصار القيسي (النهضة)، زيد الشوابكة، رائد الخزاعلة، مرام الحيصة، محمود النعيمات، مصطفى ياغي، قيس زيادين، خالد رمضان، وفاء بني مصطفى، أحمد الصفدي.

* افتتح جلسة مجلس النواب التاسعة لمناقشة الثقة صباح يوم الخميس النائب الأول لرئيس مجلس النواب خميس عطية، قبل أن يلتحق رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة بالجلسة وادارتها.

* ذكر النائب عبد المنعم العودات اسم النائب صداح الحباشنة ضمن كتلة عدالة عند القاء كلمة الثقة، فما كان من الحباشنة إلا أن تساءل عن اسم الكتلة التي “حاطيني فيها”، فيما قال العودات “صداح في القلب”.

* رفضت النائب انصاف الخوالدة الانتقاد الموجه لوزراء على غير عملهم “نحن لنا بالآداء ونريد أن نتابع عملهم لا علاقة لنا بوزير حراكي أو وزيرة مفرعة، لنا بعمله”، واضافت” ولدينا صلاحية من يقصر أن يحجب الثقة على الحكومة”.

* اعتبر النائب موسى الزواهرة أن وجود وزير حراكي ومعارض في الحكومه ظاهرة صحية وحضارية، في اشارة لوجود وزير الاتصالات مثنى الغرايبة،

* طالب النائب حسين القيسي بتخصيص 50 % من الشواغر للعاطلين عن العمل من الخريجين منذ 10 أعوام، كما طالب بوقف تحصيل الأموال من الطلبة المقترضين أثناء دراستهم في الجامعة ولا يزالوا عاطلين عن العمل.

* التقى رئيس الوزراء عمر الرزاز بعدد من المواطنين الذين اعتصموا امام البرلمان صباح الخميس والذين كانوا يطالبون بعفو عام، حيث وعدهم الرئيس خيراً ودراسة الموضوع.

 * النائب رسمية الكعابنة قالت للحكومة إنه إذا حصلت على الثقة فلن تكون “صك غفران” بل ستكون الحكومة تحت المجهر.

* أعلن النواب شعيب شديفات ومصطفى ياغي وقيس زيادين وخالد رمضان حجبهم الثقة عن الحكومة من على منصة الخطابة، فيما أعلن النائب زيد الشوابكة حجب الثقة.

* تمنى النائب علي الخلايلة لو كان الدستور يُسعف النواب للتصويت على الوزير كل على حدى، كما أكد على أهمية أن لا تكون هنالك حاصنة لفساد ولا اغتيال للشخصية.

* النائب يوسف الجراح قال خلال كلمة الثقة إن رئيس الحكومة ومجلس الأعيان ومجلس النواب “ما بمونوا” على وزيرة السياحة لينا عناب، التي كانت ووزيري البلديات أكثر الوزراء المُنتقَدين القادمين من حكومة الملقي.

* مكث النائب نبيل غيشان فترة من الوقت يتابع جلسة مجلس النواب من غرفة الصحفيين، حيث إن غيشان زميل سابق عكف على تغطية نشاطات خلال فترة  1993 – 1999م.

* دعا النائب طارق خوري مجلس النواب إلى قراءة الفاتحة على روح الوزير الأسبق سعيد شقم الذي انتقل الى رحمة الله تعالى يوم أمس.

* نعى النائب خالد رمضان قبل القائه كلمته المهندس منذر الصياغ الذي انتقل الى رحمة الله تعالى أول أمس، وهو نقابي فاعل رحل بعد صراع لم يمهله طويلاً.

* لأول مرة تحت قبة البرلمان .. عرض النائب مصطفى ياغي مادة فيلمية عن الفقر في الأردن والأوضاع في فلسطين والعفو العام قبل أن يبدأ بالقاء كلمته مساء أمس.

* غمز رئيس مجلس النواب من قناة وصف النائب خالد رمضان لرئيس الوزراء خلال كلمته بـ “صديقي عمر”، بأن طلب من رمضان بانهاء الكلمة بعد الانتهاء الوقت بقوله “دقيقة واحدة صديقي خالد”، رمضان فاجأ الجميع بإعلانه حجب الثقة عن الحكومة بعد كل كلمات “صديقي” التي صرفها  للرئيس.

* بذلت مديرية الشؤون الإعلامية في مجلس النواب وموظفي التصوير جهوداً مميزة خلال الخمسة أيام الماضية طوال نقاشات الثقة وقدموا التسهيلات للصحفيين، كما قدم حرس المجلس التابع للامن العام جهوداً ملحوظة.

* ابلى الزملاء الصحفيون والمصورون بلاءً حسناً خلال أيام الثقة التي استمرت على مدار 5 أيام، وكان الزملاء في الصحف اليومية : جهاد المنسي ووليد حسني وماجد الأمير ومحمد الزيود يرابطون إلى ما بعد انتهاء كل جلسة لاعداد موادهم وارسالها الى الصحف.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق