قعوار: المعرض الصيني يوفر اعلى معايير الجودة للتاجر والمستورد

هلا أخبار – عقدت شركة بترا لتنظيم المعارض والمؤتمرات لقاء صحفيا مع نخبة من ممثلي وسائل الإعلام المحلية والعربية في الأردن.

وتحدث  الشريك التنفيذي لمجموعة شركات بترا للسياحة والسفر وبترا لتنظيم المعارض والمؤتمرات، وائل ناصر قعوار عن العلاقات الأردنية الصينية في مختلف المجالات وعلى رأسها العلاقات التجارية بين البلدين الصديقين، وسبل دعمها وتطوير آليات التعاون من خلال المشاركة في المعرض الذي سيفتتح أعماله في السادس عشر من أيلول القادم .

و أكد قعوار  أهمية تنظيم المعرض الصيني للسنة الخامسة عشرة على التوالي ، حيث أصبح نقطة إلتقاء لقطاعي التجارة والصناعة الأردنيين ورجال الأعمال والصناعة من البلدان العربية، فهو يوفر لكافة شرائح المجتمع الصناعي والتجاري في الأردن وفلسطين والإقليم العربي فرصة للإطلاع على أحدث ما أنتجته الشركات الصينية من متطلبات السوق الأردني والعربي، وبأحدث الابتكارات وأعلى مواصفات الجودة والسلامة.

ويعد المعرض واجهة لكبرى الشركات العارضة في الصين على مساحة 27 الف متر مربع ، ليسهل على الزوار التعرف مباشرة على المنتجات من معدات ونماذج مصنعية والكثير من متطلبات قطاع الصناعة والبناء والزراعة والطاقة المتجددة والتعليب والإحتياجات المنزلية والعديد من إحتياجات الأسواق الأردنية والعربية.

وشرح قعوار آلية تنظيم المعرض ، والدور الذي يلعبه في حماية المستهلك من خلال توفير أعلى معايير الجودة والضمان الذي يجده التاجر والمستورد من خلال الاتصال المباشر مع العارضين الذين يمثلون أفضل الشركات الصينية المنتجة لمتطلبات السوق في الشرق الأوسط ، كما أوضح أهميته في اختزال الوقت واختصار الجهد من خلال تنفيذ عقود شركاء مباشرة مع المصنّعين الصينيين لكافة الزبائن والمهتمّين، وتلافيا لأي عوائق أو تلف أو متغيرات في البضائع المستهدفة.

وشدد قعوار على الدور الأردني بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني والحكومة الأردنية و جهود جلالته في تطوير العلاقات الصينية العربية من خلال دعمه للعلاقات التجارية التي وصلت الى أعلى مستويات التنسيق والإدارة والتسهيلات التجارية والإستثمارات الكبرى ، موضحا أن المعرض الذي بات عنوانا رئيسا للصناعات الصينية في العالم العربي والشرق الأوسط هو فرصة جيدة لمختلف القطاعات التجارية في الأردن والدول العربية لاستكشاف أحدث التطورات في تنكولوجيا الصناعة وانتاج كبريات المصانع العالمية في الصين، ضمن أعلى المواصفات وأقل التكاليف.

وأشاد قعوار بنتائج زيارات جلالة الملك للصين وتوجيهاته بتذليل العقبات أمام الصناعيين للإستفادة من الخبرات الصينية، مؤكدا في الوقت نفسه أن المعرض هو ترجمة فعليه لخدمات القطاع الخاص، ومناسبة لرفع كفاءة البنية الصناعية والتجارية، ومشاركة فاعلة في دعم وتطوير الاقتصاد الأردني من خلال فتح الأبواب للمنتجات الأردنية وزيارات رجال الأعمال العرب ومختلف دول حوض البحر المتوسط ، في سعي دؤوب ليكون الأردن مركز التجارة والأعمال والتبادلات التجارية في المنطقة وخلق البيئة المناسبة لذلك.

وكشف قعوار أن مناسبة المؤتمر تأتي قبيل انعقاد المؤتمر الوزاري الثامن لمنتدى التعاون الصيني العربي في العاصمة الصينية بكين يوم الثلاثاء ويحضره أمين عام جامعة الدول العربية وغالبية وزراء الخارجية العرب والأردن وممثلون عن دول عربية أخرى ، فضلا عن ممثل الرئاسة الصينية ووزير الخارجية “وانغ بي” ، وهذه مناسبة لتطوير التعاون الإقتصادي ما بين الصين والعالم العربي من خلال مبادرتي (الحزام والطريق ، و طريق الحرير للقرن العشرين )، وسيبحث خلاله آليات العمل الخاص بالمرحلة القادمة من التعاون بين الصين والعالم العربي وتطوير آليات التعاون التجاري والإقتصادي .

وثمن قعوار  هذه الفرصة التي التقى المنظمون فيها مع ممثلي الإعلام الأردني والعربي عبر المشاركة المباشرة معهم للتأكيد على عمق العلاقات ما بين الأردن و العالم العربي ودولة كبرى كالصين، حيث شكر وسائل الإعلام على جهودها الطيبة في إبراز الدور الأردني في النهوض بالإقتصاد المحلي والعربي من خلال الربط المباشر مع أفضل الشركات الكبرى في الصين والدول الصناعية وإبرازها لدور الشركات الفاعلة في التعاون الدولي، ما يعود بالنفع للإقتصاد الأردني وسمعة الأردن حول العالم.

يشار الى أن شركة بترا لتنظيم المعارض والمنتديات هي الشريك المنفذ لشركة مشرق الصين لتنظيم المعارض الدولية ، وإحدى شركات بترا للسياحة والسفر ووكلاء خطوط الطيران العالمية، والتي تأسست عام 1965، حيث افتتحت أوائل الخطوط الجوية للعديد من العواصم الأوروبية والعالمية، ومثلت الأردن في غالبية دول العالم والمؤتمرات الدولية، وقدمت خدمات النقل الجوي السياحي لكافة شرائح المجتمع الأردني والمجموعات السياحية ، وشاركت في تدريب وتأهيل الشباب الأردني لرفد سوق العمل بكفاءات عاملة في قطاع خدمات الحجوزات والسياحة السفر والشحن الجوي ، كما تمثل شركة مشرق الصين لتنظيم المعارض الدولية واحدة من أكبر وأشهر الشركات الصينية في تنظيم المعارض في السوق الصيني وحول العالم، حيث تعمل في عدة دول تقود الأسواق الناشئة كالبرازيل والهند وجنوب أفريقا وبولندا وتركيا ومصر والإمارات العربية المتحدة ، فضلا عن مشاركتها في تنظيم معرضها في الأردن .





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق