الصفدي : عودة اللاجئين السوريين ضرورة وأولوية

هلا أخبار – أكد وزير الخارجية أيمن الصفدي على ‏أهمية انتهاء الازمة السورية عبر حل سياسي يقبله الشعب ⁧‫السوري.

وشدد الصفدي على أن “الحل يجب أن يحفظ وحدة سوريا ويعيد لها تماسكها واستقرارها”، مبيناً في سلسلة تغريدات أدرجها عبر صفحته على “تويتر” أن عودة اللاجئين إلى وطنهم ضرورة وأولوية تتطلبان تعاونا من قبل الجميع لتلبيتهما،وليعيش الشعب السوري حياة آمنة وكريمة وحرة.

وأوضح الوزير عقب مشاركته في الاجتماع الوزاري للمنتدي العربي الصيني في بيكين أن الاردن يتطلع إلى العمل مع الصين في إطار الجهود العربية والدولية للتوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية التي سببت قتلاً وخراباً ومعاناة.

وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، ثمّن الصفدي دعم الصين للقضية وخيار حل الدولتين، وقال “نتطلع إلى تعاون أكبر مع الصين في الجهود المستهدفة لحل الصراع الفسلطيني- الإسرائيلي”.

وبين أن الوضع الراهن لا يمكن أن يستمر فالاحتلال يتجذر من خلال مستوطنات جديدة، ومصادرة للأراضي، وإجراءات أحادية تفرض حقائق جديدة في القدس وتهدد الوضع التاريخي والقانوني لمقدساتها.

واشار الصفدي الى ان الإجراءات الإسرائيلية تسرق حق الفلسطينيين في الأمل والحياة، وتنشر اليأس، ما يجعل تفجر العنف خطراً حقيقياً لا تحاشي له إلا بجهد حقيقي فاعل، يقنع الشعب الفلسطيني أن الاحتلال إلى زوال، وأن الحرية والدولة وعد قريب

وفيما يتعلق بالعلاقات الاردنية الصينية قال الصفدي ان العلاقة بين البلدين تجمعهما شراكة استراتيجية ،فِي شتى المجالات، مبيناً أن العلاقات في تطور اقتصاديا وثقافيا وسياسيا،وذلك عقب لقاء جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس شي جين بين في العام ٢٠١٥.

وقال الصفدي إن الاردن يتطلع إلى تعميق الشراكة مع الصين عبر مبادرة الحزام والطريق وتعزيز التعاون الاقتصادي المتنامي.

 




زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق