الصين: اميركا تضر نفسها بحربها التجارية

هلا أخبار – هاجمت الصين، الخميس، الولايات المتحدة، بقولها إن واشنطن تسبب الأذى لنفسها، مؤكدة أنها لن ترضخ للتهديد قبيل حرب تجارية وشيكة بين القوتين الاقتصاديتين.

وتدخل الرسوم الجمركية الجديدة على 34 مليار دولار من الواردات الصينية إلى السوق الأميركية حيز التنفيذ غدا الجمعة، في حين توعدت الصين برد مماثل وفوري.

وقال المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية جاو فنج إن “الولايات المتحدة هي التي تسببت بهذه الحرب التجارية، نحن لا نريد أن نخوضها، ولكن حفاظاً على مصالح البلد والناس، ليس أمامنا من خيار سوى أن نقاتل”.

وتركز الرسوم التي أعلنتها واشنطن على المكونات الصناعية مثل قطع الحواسيب الشخصية ومضخات الوقود ومعدات البناء والسيارات، وفق البيانات الصادرة عن شركة “بنجيفا” للمعلومات التجارية.

وقال جاو ان معظم هذه الصادرات تصنعها بالفعل شركات أميركية ودولية في الصين.

واضاف انه “ضمن ما يُسمى القائمة الأميركية للمنتجات الخاضعة للضريبة بقيمة 34 مليار دولار، نحو 20 مليار دولار أو 59% منها من صنع شركات استثمارية أجنبية تمثل الشركات الأميركية قسماً مهماً منها”.

وتابع أن “التدابير الأميركية تتعرض في الأساس للإمدادات العالمية ولسلسلة القيمة، وببساطة، الولايات المتحدة تطلق النار على كل العالم، وتطلق النار على نفسها كذلك”.

وتعليقا على أنباء تحدثت عن احتمال فرض ضرائب اميركية على كل منتج صادر من الصين، قال جاو إن “استخدام عصا الرسوم الجمركية كأداة تخويف في التجارة يتعارض مع روح العصر”.

وأضاف أن “الصين لن تنحني امام التهديد والابتزاز”. بترا 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق