“التجديد”: صفقة القرن تستهدف فلسطين والأردن ولن تمر

قال تيار التجديد ان “صفقة القرن” تهدف الى تصفية القضية الفلسطينية وخدمة المشروع الصهيوني على حساب الامة العربية وقضيتها الاولى “فلسطين”.

واضاف التيار في بيان وصل ” هلا أخبار” نسخة منه  إنه على الرغم من انه عدم  الاعلان عن تفاصيل هذه الصفقة الا أن الأخبارالتي تتسرب عنها تصفها بالكارثية باستهدافها بالدرجة الاولى فلسطين والاردن.

وحذر البيان من أن الصفقة تتضمن اعلان يهودية دولة الاحتلال، وعاصمتها القدس الموحدة، مع عدم الاعتراف بالوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية، واعتبار الاردن الوطن البديل لفلسطين.

كما تتضمن اضافة مساحات من الأراضي في سيناء وضمها لغزة لاستيعاب الفلسطنينيين الذين يرغب الكيان الصهيوني التخلص منهم تنفيذا لمقولة ان فلسطين ارض بلاشعب.

وأكد تيار التجديد رفضه لهذه الصفقة ، قائلاً:  ” إنها لن تمر لأن اصحاب القرار وهم الشعب الفلسطيني الذي يعيش أرض فلسطين ومنذ الآف السنين لن يقبل بتمرير الصفقة وسيفشلها”، بالاضافة إلى الشعب الأردني والعرب والمسلمين كافة.

وأكد البيان أن  فلسطين من البحر الى النهر حق عربي واسلامي لايحق لاحد التنازل عنه، وأن الدفاع عن فلسطين واجب على كل فرد من الامتين العربية والاسلامية.

وشدد التيار على أنه لايحق للإدارة الامريكية طرح الحلول كونها منحازة للعدو الصهيوني ولايمكن اعتبارها وسيطا نزيها.

كما اعتبر التيار ان الضغوطات الإقتصادية التي تمارس على الاردن لتجويعه وافقاره لن تنال من “إرادتنا وتحدينا ورفضنا لتلك الصفقة”.

ودعا التيار الى التصدي للصفقة من خلال تمتين الجبهة الداخلية في هذه المرحلة الحساسة والتمسك بالوحدة الوطنية، والتناغم بين الشعب والقيادة، والإسراع في عمليات الإصلاح السياسي والاقتصادي.

وأكد على ضرورة  تشكيل جبهة موحدة لإفشال ما يحاك من مؤامرات لتمرير الصفقة التي تمثل وعد بلفور وسايكس بيكو جديدين.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق