“بيان الظهران” يؤكد حق الأردن بإدارة “أوقاف القدس”

هلا أخبار – أكد البيان الختامي الصادر عن  القمة العربية التاسعة والعشرين على حق الأردن بإدارة أوقاف القدس والمسجد الأقصى.

واعتبر البيان في بنده الثاني إدارة أوقاف القدس والمسجد الأقصى الأردنية السلطة القانونية الوحيدة على الحرم في إدارته وصيانته والحفاظ عليه وتنظيم الدخول إليه.

كما تضمن البيان التأكيد على عددٍ من المواقف العربية الثابتة حيال القدس خاصة في ضوء القرار الأمريكي بنقل سفارة واشنطن إليها، مؤكداً بطلان القرار وعدم شرعيته مع الرفض القاطع  الإعتراف به.

وأعاد البيان التشديد على أهمية السلام الشامل والدائم في الشرق الأوسط كخيار عربي استراتيجي تجسده مبادرة السلام العربية التي تبنتها جميع الدول العربية في قمة بيروت في العام2002م.

وأكد البيان أن المبادرة العربية  ما تزال تشكل الخطة الأكثر شمولية لمعالجة جميع قضايا الوضع النهائي وفي مقدمتها قضية اللاجئين التي توفر الأمن والقبول والسلام لإسرائيل مع جميع الدول العربية، ونؤكد على التزامنا بالمبادرة وعلى تمسكنا بجميع بنودها.

كما أكد البيان على أن  القدس الشرقية  ستبقى عاصمة فلسطين العربية، محذراً  من اتخاذ أي إجراءات من شأنها تغيير الصفة القانونية والسياسية الراهنة للقدس حيث سيؤدي ذلك إلى تداعيات مؤثرة على الشرق الأوسط بأكمله.

ورحب البيان بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن القدس شاكراً  الدول المؤيدة له.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق