اتفاقية تعاون بين “الاتحاد العربي للمستهلك” و”الاتحاد العربي للمخلصين الجمركيين”

هلا أخبار – وقعت في عمان اتفاقية تعاون مشترك ما بين اتفاقية تعاون بين “الاتحاد العربي للمستهلك” و”الاتحاد العربي للمخلصين الجمركيين تضمنت عددا من البنود التي تخدم التنمية المستدامة بين الدول العربية.

وتأتي هذه الاتفاقية لدعم مسيرة العمل العربى المشترك وتشييد جسور التعاون بين الاتحادات العربية النوعية المتخصصة والمساهمة فى مكافحة الغش التجارى وتذليل عقبات الاستثمار فى الوطن العربى.

ووقع الاتفاقية كلا من رئيس الاتحاد العربي للمستهلك الدكتور محمد عبيدات وعن الاتحاد العربي للمخلصين الجمركيين الدكتور ممدوح الرفاعي خلال مؤتمر صحفي عقد في العاصمة عمان بحضور عددا من اعضاء الاتحادين مثمنين هذه الخطوة التي تعتبر اساسا للعمل العربي المشترك بما يخدم هذه الاتحادات والاعضاء المضويين تحتهما في كافة الدول العربية.

وقال الدكتور محمد عبيدات إن الاتحاد العربى للمستهلك هيئة عربية تعمل فى نطاق مجلس الوحدة الاقتصادية العربية تحت مظلة جامعة الدول العربية ومن اهم اهدافه التعاون فيما بين الجمعيات والمنظمات بالتنسيق مع مؤسسات العمل العربى المشترك وفى مقدمتها مجلس الوحدة الاقتصادية بالاضافة الى المنظمات العربية والاقليمية والدولية المتخصصة.

كما وتأتي الاتفاقية في مجالات توفير الحماية للمستهلك من المنتجات وعمليات الانتاج والخدمات التى قد تؤدى الى مخاطر على صحته وسلامته والدفاع عنه فى الوطن العربى ووتوعيته بحقوقه باعتبار ان الاتحادين من بيوت الخبرة العربية كل فى مجال تخصصه ويملكان من المقومات والآليات والكوادر البشرية والعلمية ما يؤهلهما لدعم مسيرة التنمية فى وطننا العربى ودفع عجلة العمل العربى المشترك والمساهمة البناءة فى جذب الاستثمارات العربية.

من جانبه، قال الدكتور ممدوح الرفاعي إننا فخورين بتوقيع هذه الاتفاقية مع الاتحاد العربي للمستهلك وهي ضمن سلسلة من الاتفاقيات التي سنوقعها مع مختلف الاتحادات العربية الاخرى وذلك تعزيزا للعمل العربي المشترك وصولاً الى تكوين منظومة قادرة على تذليل التحديات والعقبات التي تقف في وجه العمل المشترك بما يخدم كافة المواطنين العرب اينما كانو والمساهمة في دعم اقتصادات الدول العربية من خلال تعزيز التجارة البينية العربية وضرورة انهاء العراقيل التي تحول دون ذلك وتقديم منتج عربي للمستهلكين منافس من حيث السعر والجودة والنوعية ويسهم في تعزيز التنمية الاقتصادية لتلك الدول بالاضافة الى توفير فرص العمل في هذه الدول ونحن سعداء بوجودنا في العاصمة الاردنية عمان متمنين عقد ندوات وورش عمل خلال الفترة القادمة بما يضمن تطبيق كافة بنود الاتفاقية.

ونصت الاتفاقية على تنظيم لقاءات علمية مشتركة ( مؤتمرات – ندوات – ورش عمل ) حول الموضوعات والقضايا ذات الاهتمام المشترك بين الاتحاديين وتبادل الزيارات والمطبوعات والنشرات الدورية الصادرة من الطرفين بصفة منتظمة والتعاون والمشاركة من الطرفين فى تبادل الخبرات و وضع الخطط والرؤى المستقبلة فيما يؤدى الى فتح الاسواق وتيسير التبادل التجارى بين الدول العربية.

وجاء في الاتفاقية على ضرورة المشاركة من الطرفين فى التنسيق والمتابعة مع الجهات الامنية المختصة فيما يخص توفير الحماية للمواطن العربى من عمليات التهريب والجرائم والمواد الخطرة واي من عمليات الانتاج والخدمات التى تؤدى الى مخاطر على صحة المستهلك والمشاركة من الطرفين فى وضع آليات وخطط تعمل على تزويد المواطن العربى بالمعلومات والارشادات الكافية عن السلع والخدمات وكيفية الاستخدام الآمن لهذه السلع والحماية من الاعلانات المضللة التى تُبَث خلال وسائل الاعلام والمساهمة من الطرفين فى التنسيق مع الجهات المعنية والمختصة فى مختلف الدول العربية فيما يخص توحيد المواصفات والمقاييس للسلع المستوردة او المنتجة محلياً والعمل على انشاء هيئة عربية مشتركة للمواصفات والمقاييس

ودعت الاتفاقية على اهمية العمل على انشاء هيئة عربية مشتركة للغذاء والدواء لتوفير المعلومات والاشتراطات الصحية للسلع محل التبادل التجارى والمساهمة فى تنمية التجارة العربية من خلال تشجيع استهلاك السلع المنتجة فى الاقطار العربية والترويج لها فى الاسواق المحلية والاقليمية مع ضرورة العمل على تطوير اساليب العمل واستخدام النظم والآليات التكنولوجية الحديثة ومنها انظمة الانذار المبكر بين الاقطار العربية عن السلع والنتتجات المُثبت فسادها والمحظور تداولها او عدم جودتها ودعت الاتفاقية الى تشجيع الاعضاء على انشاء شركات عربية مشتركة متخصصة تعمل فى مجال التسويق والترويج للمنتجات العربية و تبادل الدعوات والزيارات من الطرفين فى حضور المنتديات والمؤتمرات التى تعقد على مستوى الاتحادين والتى تدور حول التعاون العربى المشترك وتبادل نشر نشاطات الطرفين وإنجازاتهما بالنشرات الدورية والمجلات الخاصة بالطرفين وتوابعها من مؤسسات وهيئات ونقابات داخلية وخارجية.

ونصت الاتفاقية على المساهمة من الطرفين فى عمل برامج تدريب وتأهيل تهدف الى رفع كفاءة العاملين فى مجال عمل الاتحادين ومعاونة اعضاء الاتحادين فى توفير احتياجاتهم من الكوادر البشرية المدربة وحصول اعضاء ومنتسبى الطرفين على خصومات فى الدورات التدريبية وورش العمل المقامة من قبل الاتحادين .





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق