نواف النعيمات : “البيع الآجل” ليست قضية هامشية

هلا أخبار – اشار النائب نواف النعيمات الى السلبيات الناجمة عن “البيع الآجل” مؤكداً أن البعض ينظر الى هذه القضية كأنها هامشية برغم انها قضية وطنية اخشى في المستقبل اذا ما تراكمت.

وتمنى النعيمات في كلمته امام مجلس النواب خلال الجلسة المسائية لمناقشة البيان الوزاري على الحكومة أن تجعل من الاوراق النقاشية منهاجاً لعملها خاصة في مجال التعليم والتعليم العالي، واكد النائب على اهمية نجاح الانتخابات البلدية واللامركزية.

وفي المجال الاقتصادي، تساءل عن برنامج الحكومة لمعالجة اللجوء السوري وانعاكساته على الاردن خاصة بعد مخرجات  مؤتمر لندن التي منحت ملياري دولار للمملكة في سبيل تشغيل اللاجئين.

واشار الى ما ورد في البيان الوزاري المتعلق بارتفاع المديونية، كما لفت إلى أن الصناعات بشكل عام والاسمدة بشكل خاص تعاني من مشكلات عديدة تحتاج الى وقفة رسمية تقودها الحكومة لمواجهة التحديات في هذه الصناعة.

 وقال إن شركة الفوسفات تعد من اهم الروافع الاقتصادية في البلاد، مطالبا الحكومة بتخفيض الرسوم على نشاط التعدين وتوسيع رقعة الاراضي المخصصة للشركة لمواصلة الانتاج بشكل اقل خاصة وأنها تشغل الالاف بشكل مباشر وغير مباشر.

 ولفت الى ان البادية الجنوبية مترامية الاطراف تحتاج الى الوقوف بجانبها حيث إن التعليم يسير بخطى بطيئة، منتقدا دمج المدارس وقلة المنح لأبناء البادية والتعينات بالوظائف.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق